تفاؤل أممي باستئناف الحوار السوري نهاية الشهر

الجمعة 2016/08/05
لاعبو جمباز سوريون يؤدون حركات بين المباني المهدمة في حي بستان القصر بحلب

جنيف - أعلن نائب مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا رمزي عزالدين رمزي، الخميس، أنه واثق من استئناف مفاوضات السلام السورية بنهاية أغسطس رغم المعارك الدائرة في حلب.

وقال رمزي في ختام اجتماع في جنيف لمجموعة العمل الخاصة بالمساعدات الإنسانية إلى سوريا “خلال الأيام المقبلة، ربما تكون هناك تحركات”، مضيفا “لا يزال لدينا أمل، لا يزال لدينا وقت”.

وأكد نائب دي ميستورا الذي زار دمشق مؤخرا أن “مفاوضات مكثفة تجري” لاستئناف المفاوضات التي توقفت قبل عدة أشهر، مشيرا إلى أن الروس والأميركيين يبحثون مصير سوريا، من دون المزيد من التوضيح.

تفاؤل رمزي، لا يجد طريقه إلى نفوس السوريين والمهتمين بالشأن السوري، في ظل احتدام المعارك في مدينة حلب خاصة، وعدم إبداء أي طرف حتى الآن نية لتقديم تنازلات.

وتدور معارك في مدينة حلب شمال سوريا بين القوات السورية بدعم من الطيران الروسي وفصائل مسلحة تمكنت خلالها قوات النظام من استعادة عدة مواقع.

ويعول الطرفان المتحاربان على كسب نقاط في حلب لفرض رؤيتهما للحل في هذا البلد.

2