تفاعل الحملة لمقاطعة قنوات "MBC"على مواقع التواصل

الخميس 2014/06/26
رفض لعرض المسلسل الكويتي "أمس أحبك وباكر وبعده"

دبي – اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي حملة روج لها عدد من الدعاة المعروفين في المنطقة لمقاطعة قنوات”MBC” وشهدت تفاعلاً كبيراً.

وانطلقت الحملة قبل عدة أيام، وتركزت عبر عدة “هاشتاجات” على موقع “تويتر”، وتفاعل معها مئات الآلاف من المغردين المحتجين على نوعية المسلسلات الدرامية التي ستعرضها قنوات “MBC”، ويقول مؤيدو الحملة إنها لا تتفق مع طبيعة شهر رمضان المخصص للعبادة.

وترتفع الأصوات الرافضة لعرض المسلسلات الدرامية خلال شهر رمضان، في كل عام قبيل حلوله، لكنها هذا العام تشهد دعماً كبيراً من عدد من الدعاة في المنطقة العربية، وتتمحور حول المجموعة السعودية التي تضم أشهر القنوات وأكثرها جماهيرية.

من ناحيتها ردت إدارة “MBC” مرة واحدة طوال أيام الحملة، ذلك حين أصدرت بياناً دافعت فيه عن المسلسل الكويتي ”أمس أحبك وباكر وبعده” الذي تنوي عرضه في رمضان، بعد مزاعم عن تناوله موضوع زنا المحارم، حيث استدعى المسلسل تدخل مفتي السعودية “عبد العزيز آل الشيخ” محذراً من عرض المسلسل، قائلاً إنه “محرم شرعاً، كونه يدعو إلى انتهاك المحرمات ونشر الرذيلة”.

وتلقى بعض التغريدات المؤيدة لحملة المقاطعة، تفاعلاً كبيراً، لاسيما الصادرة عن دعاة وأئمة معروفين.

وكتب أكبر المؤيدين للحملة الداعية السعودي المثير للجدل والاتهامات “محمد العريفي”: “عندك MBC في البيت؟ “MBC” لديها هديه متواضعة لك ولكل أفراد أسرتك تفضل”، مضيفاً على تغريدته رابطاً لمقطع فيديو يظهر ضيفةً في أحد برامج “MBC” تطالب بالاختلاط بين الجنسين.

ويحمل أحد الهاشتاجات النشطة عنوان “مقاطعة المعلنين في MBC” ويستهدف الأخير الضغط على الشركات المعلنة من خلال التهديد بمقاطعة منتجاتها. وتحمل عشرات الهاشتاجات الأخرى عناوين متنوعة تركز في مجملها على حذف باقة قنوات “MBC”.

19