تفاقم الأزمة مع انتخابات بنغلاديش

الثلاثاء 2014/01/07
بعد فرز الأصوات تبيّن أن حزب «رابطة عوامي» حصل على 105 مقاعد

دكا - انزلقت بنغلادش إلى الأزمة، الاثنين، غداة انتخابات تشريعية قاطعتها المعارضة وشابتها موجة جديدة من أعمال العنف، فيما تم تمديد الإضراب العام.

ولا شكوك حول نتائج الانتخابات لأن «رابطة عوامي» التي تتولى الحكم وحلفاءها قد ترشحوا من دون منافسين في 153 من 300 دائرة.

وقد فاز حزب رئيسة الوزراء شيخة حسينة واجد بـ 86 على الأقل من 147 مقعدا باقيا من أصل 116 عرفت نتائجها، صباح الاثنين، أما رابطة عوامي أو المستقلون فحصلوا على المقاعد الباقية. لكن مقتل 18 شخصا على الأقل في أعمال شغب هاجم خلالها آلاف المتظاهرين مئات مكاتب التصويت التي دمرتها النيران، زاد من التصدع السياسي في هذه الديمقراطية الفتية التي شهدت عشرين انقلابا منذ استقلالها عام 1971.

وأفاد موقع «بنغلاديش نيوز 24» أنه بعد فرز الأصوات تبيّن أن حزب «رابطة عوامي» حصل على 105 مقاعد فيما نال حزب «جاتيا» 13 مقعداً وحزب «العمال» 4 مقاعد، وحزب JaSaD مقعدين.

5