تفجير انتحاري أمام ثكنة عسكرية في نيجيريا

الخميس 2015/01/01
مقتل الانتحارية قبل تنفيذ عملية التفجير

كانو (نيجيريا)- ذكر شهود عيان ان امرأة ترتدي حزاما ناسفا فجرت نفسها مساء أمس الاربعاء امام ثكنة عسكرية في غومبي في محاولة لدخول المبنى، بدون ان يسبب الانفجار اصابات في هذه المدينة الواقعة شمال شرق نيجيريا.

وشهدت ولاية غومبي التي تحمل عاصمتها الاسم نفسه، عددا كبيرا من الهجمات التي نسبت الى جماعة بوكو حرام في الاشهر الاخيرة وهذه الثكنة نفسها استهدفت بهجوم في يوليو الماضي.

وقال الشهود ان الانفجار دوى قرابة الساعة 20:00 (19:00 تغ) امام ثكنة بولاري، مشيرين الى ان الجنود اطلقوا النار على المرأة المنقبة التي كانت تخفي الحزام الناسف تحت عباءتها بعدما رفضت ان تخضع للتفتيش واسرعت باتجاههم.

واكد عدد من الشهود العيان ان اطلاق النار من قبل الجنود ادى الى انفجار الحزام الناسف مما سبب مقتلها على الفور.

وقال شعيبو ناصر ان "الجنود اطلقوا النار على المرأة التي كانت تسرع باتجاههم فانفجرت ودوى صوت ضخم اهتزت معه الابنية المحيطة"، بدون ان تسبب سقوط ضحايا آخرين. ونقل شهود آخرون عدة الرواية نفسها.

وكان ناصر امام منزله الذي يبعد نحو مئتي متر عن الثكنة العسكرية بعدما ادى صلاة المغرب في مسجد الحي عندما دوى الانفجار الذي اثار حالة من الهلع في المدينة بينما بدأ الجنود يطلقون النار في الهواء، على حد قوله. وقال شاهد عيان آخر يدعى احمد بابالي ان الانتحارية "تمزقت الى اشلاء".

وكانت ثكنة بولاري استهدفت بهجوم في يوليو نفذته انتحارية ايضا فجرت نفسها عند توقيفها وتفتيشها. وقد ادى الى مقتل جندي وجرح آخر. واصبحت جماعة بوكو حرام تستخدم اكثر فاكثر نساء لتنفيذ عمليات انتحارية.

وتضم ولاية غومبي ايضا صنع الاسمنت الذي تملكه شركة لافارج الفرنسية وتعرض لهجومين مؤخرا.

من جهة اخرى، ذكر شهود عيان ان حافلة صغيرة كانت متوجهة الى بوتيسكوم في ولاية يوبي انفجرت بعيد ظهر الاربعاء بالقرب من قرية مايدوا على بعد حوالي ستين كيلو مترا عن وجهتها.

وقال عثمان هارونا الذي يقيم في قرية مايدوا "سمعنا دوي سلسلة انفجارات قادمة من الحافلة التي تطايرت قطعا منها في الهواء هي مشتعلة".واكد حنبلي بايدو وهو شاهد آخر ان الانفجار اوقع سبعة قتلى هم ركاب الحافلة الصغيرة لكن لم تؤكد اي جهة هذه الحصيلة حتى الآن.

وفي ولاية بورنو شمال شرق نيجيريا منعت التنقلات على متن آليات وكذلك بالدراجات وعلى الخيول من الساعة السادسة من الخميس وحتى الساعة 18,00 من الجمعة بمناسبة عيد المولد النبوي.وادى تمرد بوكو حرام في نيجيريا وقمعها من قبل قوات الامن الى سقوط اكثر من 13 الف قتيل منذ 2009.

1