تفكيك خلية مرتبطة بتنظيم الدولة الإسلامية في طنجة

الشرطة المغربية تعلن القبض على خلية إرهابية موالية لتنظيم داعش.
الأحد 2019/07/28
المغرب كسب رهان محاصرة التطرف

الرباط – أعلنت الشرطة المغربية السبت تفكيك “خلية إرهابية” في مدينة طنجة (شمال) وتوقيف أعضائها الخمسة الذين تتهمهم بالارتباط بتنظيم الدولة الإسلامية. وقال المكتب المركزي للأبحاث القضائية، في بيان، إنّ أعمار الموقوفين تتراوح بين 24 و36 عاماً، و”كانوا على صلة” بعناصر من الدولة الإسلامية “بهدف التنسيق والإعداد لاستهداف أحد المواقع الحساسة بالمملكة”.

وأشار البيان إلى أنّ أحد الموقوفين “معتقل سابق بمقتضى قانون مكافحة الإرهاب”، وسبق أن قاتل في صفوف الجماعات الجهادية في العراق وسوريا.

وحقق المغرب إنجازات كبيرة في مجال محاربة الإرهاب منذ حادث تفجير مقهى أركانة بمراكش (وسط) في أبريل 2011، والذي أسفر عن 17 قتيلاً ونحو 20 جريحاً.

 وتمكنت أجهزة الأمن المغربية من تفكيك 57 خلية إرهابية منذ عام 2015، بينها 8 خلايا خلال العام 2018. إلا أن إعلان الرباط منذ ذلك الوقت تفكيك العديد من الشبكات الإرهابية، بعضها مرتبط بتنظيم “داعش” ، لم يحل دون ظهور ما بات يسمى بـ”الذئاب المنفردة”.

وبحسب السلطات الأمنية في المغرب فإن عملية قتل سائحتين أجنبيتين في 17 ديسمبر2018، تحمل بصمات “ذئاب منفردة تتحرك في الظل”.

وفي 18 يوليو، حكم على ثلاثة مغاربة بالإعدام على خلفية قتل سائحتين اسكندينافيتين في ديسمبر 2018 باسم تنظيم الدولة الإسلامية، بينما كانتا تخيّمان في منطقة غير مأهولة قبل رحلة في جبال الأطلس.

ومنذ هجمات الدار البيضاء (33 قتيلاً عام 2003) ومراكش (2011)، لم يتعرض المغرب لأعمال عنف من تدبير جماعات جهادية إلا العام الماضي.

2