تقرير بريطاني ساخر حول جسر إيطالي يلقى الردّ على تويتر

التقرير احتوى دعوة للمشاهدين إلى التفكير في إجابة على سؤال "كم مرة قمنا فيها جميعا بقيادة مركباتنا عبر جسر"؟
الخميس 2018/08/16
ليست كل المآسي للسخرية

لندن – انتقد روّاد مواقع التواصل الاجتماعي أحد مقدمي البرامج الإخبارية في شبكة آي.تي.في التلفزيونية البريطانية بسبب تقرير عن انهيار جسر جنوة للسيارات في إيطاليا.

و احتوى التقرير دعوة “وقحة” للمشاهدين البريطانيين إلى التفكير في إجابة على السؤال “كم عدد المرات التي قمنا فيها جميعا بقيادة مركباتنا عبر جسر؟”.

وقال المذيع توم برادبي في تقريره، موجها سؤالا آخر إلى المشاهدين “هل خطر على بالك أبدا أنه قد يسقط بالفعل من تحتك؟”، وذلك في بداية برنامج “نيوز آت تن” في وقت متأخر الثلاثاء. وأضاف “حسنا، اليوم في جنوة، سقط أحدها (الجسور)، مع عواقب مدمرة”. وأشار برادبي “يا إلهي.. هكذا صاح شهود عيان عندما انهار كل شيء تماما.. ماذا حدث؟ نعود إلى البحث عن أدلة”.

وكتب ميلكو زانيني وهو محاضر في جامعة جنوة، في تغريدة موجهة إلى برادبي بأنه “كره” العرض.

وأضاف “كان لدينا 37 قتيلا و16 مصابا، وفي رأيي فإن بعض التعاطف سيكون موضع تقدير”.

وأعلن المسؤولون، الأربعاء، ارتفاع حصيلة القتلى إلى 42 قتيلا، وهو ما وصفه وزير النقل الإيطالي دانيلو تونينللي بأنه "مأساة فادحة".

وجاء في تغريدة أخرى تنتقد برادبي “الأخبار ليست المكان المناسب لمثل هذا الموقف الوقح والمتعجرف!”.

وكتب تيم مارتن، أحد سكان لندن، في تغريدة أيضا “ماذا بعد (يا) توم برادبي، أنت تعرف أن انهيار جسر جنوة مأساة وليست تلك القصة المسلية في النهاية”.

ووجه مستخدم آخر لتويتر سؤالا قال فيه “توم برادبي، أي نوع من العروض للكارثة كان ذلك؟”. وكتب أيضا “صحافة صادمة بلا قلب على الإطلاق.. إن لم تكن كلماتك فإن كاتب السيناريو يحتاج إلى وظيفة جديدة!”.

19