تكريم أميركي للراحلة آسيا جبار

الأربعاء 2015/03/04
الراحلة رُشّحت عدّة مرات لجائزة نوبل للآداب

الجزائر - تكرم جامعة برنستون الأميركية الأديبة الجزائرية الراحلة آسيا جبار يوم الجمعة 6 مارس الجاري، نظير مسارها الأدبي والسينمائي ونضالها النسوي.

وستنظم ندوة فكرية تجمع عددا من المثقفين والأدباء والباحثين من الولايات المتحدة وخارجها حيث سيناقشون روايات آسيا جبار وأفلامها ونضالها النسوي ومن بينهم الفيلسوفة والمنظرة الأدبية الهندية غياتري سبيفاك والأكاديمي الأميركي نيك نيسبت ومواطنته الأكاديمية مادلين دوبي.

كما سيحضر أيضا الباحث المغربي في آداب شمال أفريقيا والشرق الأوسط إبراهيم الكوابلي والناقد الأدبي والسينمائي الأميركي مايكل وود والباحثة المختصة في الأدب المغاربي المعاصر جيل جارفيس، بالإضافة إلى أسماء عديدة أخرى من جامعتي برنستون وكولومبيا الأميركيتين.

ولدت آسيا جبار، واسمها الحقيقي فاطمة الزهراء إملحاين، عام 1936 بشرشال (غرب الجزائر العاصمة) وهي إحدى أشهر الكتاب في الجزائر والمغرب العربي والعالم الفرانكوفوني والأكثر تأثيرا، حيث انتخبت بالأكاديمية الفرنسية في 2005 ورشحت عدّة مرات لجائزة نوبل للآداب.

وكتبت هذه الأديبة، المعروفة بدفاعها المستميت عن الحرية وحقوق المرأة، في الرواية والمسرح والشعر.

14