تكريم عمار الخليفي في ملتقى مخرجي الأفلام التونسية

الثلاثاء 2014/01/28
المخرج السينمائي التونسي عمار الخليفي

تونس- تنظم جمعية مخرجي الأفلام التونسية بدعم من وزارة الثقافة من 13 إلى 16 فبراير القادم “الملتقى الثالث لمخرجي الأفلام التونسية”، وهي تظاهرة تحتفي بالمخرجين التونسيين من خلال عرض مجموعة هامة من أعمالهم وتوفير فرصة للتلاقي بين أحباء الفن السابع ومبدعيه.

تمكن التظاهرة هذه السنة الجمهور التونسي من مشاهدة الأفلام التي تمّ إنتاجها أو توزيعها سنة 2013، حيث تعرض يوميا حوالي تسعة أعمال سينمائية موزعة على ثلاث قاعات بالعاصمة.

ويكرم هذا الملتقى في دورته لهذه السنة المخرج التونسي عمار الخليفي صاحب أول عمل سينمائي تونسي بعد الاستقلال المعنون بـ”الفجر”، إنتاج سنة 1966. والذي سيكون له لقاء يوم 14 فبراير مع عدد من السينمائيين الشباب ليسلط الضوء على مسيرته الفنية والسينمائية ومرحلة هامة من تاريخ السينما التونسية.

و”الفجر” شريط سينمائي طويل تدور أحداثه في السنوات الأخيرة من الحماية الفرنسية في تونس (1954)، يسرد قصة ثلاثة شبان من طبقات اجتماعية مختلفة، مصطفى، عامل ينتمي للطبقة الشعبية، وهادي، شاب برجوازي احتضن القضية الثورية امتثالا لقيمه ومبادئه، وحسن، ملتزم بالقضية. انتمى الثلاثة لخلية مقاومة المحتل وقاموا بالإفراج عن معتقلين وهاجموا مخزنا للأسلحة وقتلوا متواطئا. قتل هادي وحسن أثناء تلك العمليات، والتحق مصطفى بالثوار إلى أن ألقي القبض عليه وأعدم.

من جهة أخرى تعقد يومي 15 و16 فبراير ندوة فكرية تتعرض إلى موضوع النقد السينمائي ويشارك فيها صحفيون ومحررون من النشرية الفرنسية les cahiers du cinéma (الدفاتر السينمائية) والنشرية التونسية La Vague، (الموجة) وذلك بمساهمة الجمعية التونسية لدعم النقد السينمائي.

16