تلبية مطالب الزوجة يصيب الزوج بالاكتئاب

الاثنين 2013/12/23
من أسباب التعاسة أن توافق باستمرار على فعل ما لا تقبله

لندن - كشفت دراسة بريطانية حديثة، اهتمت بتحديد ما إذا كانت حياة الزوجين ستتحسن، إن لبَّى الزوج كل طلبات زوجته، حيث كان يأمل الباحثون في جامعة أوكلاند فى نيوزيلندا في معرفة إن كان مفتاح الزواج السعيد هو تلبية مطالب شريك الحياة، والتخلي عن فكرة أنك دائما على حق.

وطلب الأطباء الذين قاموا بالتجربة، من الزوج أن يوافق على كل طلبات زوجته دون أي شكوى أو تذمر، حتى لو كان يعتقد أنها على خطأ، لكن بعد بداية مشروع الدراسة اضطر الباحثون إلى التوقف عن إنهائه.

وذكر البروفيسور بروس أرول، أن الوضع لا يطاق، وبالوصول إلى اليوم الـ 12، وجدنا أن الإناث المشاركات، أصبحن أكثر انتقادا للذكور في كل تصرفاتهم.

فقد وجد الباحثون، انخفاض جودة حياة الرجال المشاركين في الدراسة، وانخفضت إنجازاتهم، ودرجاتهم على مقياس السعادة من 10 درجات، كانوا قبل التجربة يحصلون على 7 درجات، أي أنه سعيد نسبيا، وصلت بعد التجربة إلى 3 درجات، تعني أنه بائس، وذلك خلال 12 يوما فقط، في المقابل، زادت سعادة المرأة قليلا من 8 إلى 8.5 درجات في ستة أيام. أما مجموعة الإناث، والتي كانت تستخدم كمجموعة قياس، تخلت أيضا عن المشروع بعد أن أصاب الملل النساء من كثرة قياس درجة سعادتهن.

وأشار الباحثون في الدراسة، إلى أنه على الرغم من أن التجربة لم تكتمل، إلا أن الفرضية التى خرجنا بها، أن شعورك بأنك على حق، هو مصدر للسعادة، وأنك إن وافقت باستمرار على فعل ما لا تقبله، فهذا من أسباب التعاسة، كما أن توفر السلطة المطلقة يؤثر سلبا على حياة الأطراف التي يقع عليها التسلّط، فكثير جدا من الأزواج يوافقون باستمرار على ما لا يرضون، والباحثون يعتقدون أن هذا قد يكون ضارا ومؤثرا على سعادة الطرف المغلوب.

21