تناول الأسبرين ليلا يحمي من أزمات القلب

الأحد 2013/12/01
مواقيت تناول الأسبيرين مهمة للوصول إلى النتائج المرجوة

واشنطن - من المعروف أن تناول جرعة يومية من الأسبرين هو علاج شائع للأشخاص المعرّضين لخطر الإصابة بأزمات القلب وسكتات الدماغ، لكن دراسة جديدة اكتشفت أن وقت تناول هذه الجرعة يؤثّر على مفعولها، فأفضل حماية تكتسب عند تناولها قبل موعد النوم ليلا.

وذكر موقع "هلث داي نيوز" الأميركي، أن الباحثين في جامعة "ليدين" في هولندا وجدوا أن الأشخاص الذين يتناولون الأسبرين قبل النوم ليلا قد يحصلون على حماية أفضل ضد أزمات القلب وسكتات الدماغ.

وشملت الدراسة ما يقارب الثلاثمائة شخص نجوا من أزمات القلب ويتناولون الأسبرين للحماية من الإصابة بأزمة جديدة. وتناول نصف المرضى 100 ميليغرام من الأسبرين بعد الاستيقاظ صباحا، في حين تناول النصف الآخر الجرعة نفسها وقت النوم ليلا، وخلال فترتين منفصلتين، كل منها مدتها 3 أشهر.

وقال الباحث المسؤول عن الدراسة، توبياس بونتين، إن العلماء أرادوا أن يروا إن كان تناول الأسبرين ليلا يمكن أن يقلل بشكل أفضل خطر الإصابة بأزمة قلبية، ووجد الباحثون أن تناول الأسبرين وقت النوم ليلا قلل نشاط الصفائح الدموية أكثر من تناوله صباحا. كما لاحظوا أيضا أن الذين تناولوا الدواء ليلا لم يعانوا من مشكلات في المعدة أو أية آثار جانبية مقارنة بمن تناولوه صباحا.

19