تناول الطعام يحدّ من تأثير الإعلانات

الأربعاء 2013/10/23
عملية الأكل تؤثر سلبا على القدرة الذهنية وحفظ المسميات

برلين- أظهرت دراسة حديثة، أن الإعلانات التلفزيونية تفقد تأثيرها، إذا كان المتلقي يتناول الطعام، ووجدت الدراسة التي أجريت في جامعة كولونيا الألمانية أن الإنسان يستطيع أن يتذكر أسماء السلع التي يراها في الإعلانات التلفزيونية بعد أن يرددها بصوت خافت، وبما أن ذلك صعب على الإنسان الذي يكون فمه مشغولا بعملية المضغ، فإنه لا يتذكر أسماء السلع المعروضة أمامه.

وجاءت هذه النتيجة بعد إجراء تجربة، خضع لها 96 متطوعا جلسوا لمشاهدة فيلم سينمائي، وتم توزيعهم على مجموعتين، وبحسب التجربة كان ينبغي أن يتناول أعضاء المجموعة الأولى "البوب كورن" أثناء مشاهدتهم الفيلم، بينما حصل أعضاء المجموعة الثانية على قطعة سكر.

وبعد مرور أسبوع واحد، طلب القائمون على الدراسة من المتطوعين التعبير عن انطباعهم إزاء السلع التي تم عرضها أمامهم في الإعلان؛ وتوصلت التجربة إلى أن أعضاء المجموع، التي تناولت السكر ذكرت أسماء البضائع ووصفتها بمفردات إيجابية، خلافا للأشخاص الذين كانوا يأكلون البوب كورن، الأمر الذي اعتبره المختصون برهانا على أن عملية الأكل تؤثر سلبا على القدرة الذهنية وحفظ المسميات؛ مما يعني أن نجاح الإعلانات التلفزيونية مرهون بظروف محددة.

من جانبه قال العالم ساشا توبولينسكي، الذي شارك في التجربة، أن نتائجها يجب أن تثير اهتمام المنتجين والمعنيين بالترويج لمنتجاتهم، داعيا إياهم إلى أخذ نتائج الدراسة بعين الاعتبار.

23