تنظيم إسلامي جزائري يستنكر التعاون الأمني مع إيران

الاثنين 2013/10/07
الاتفاقية الأمنية تنص على دورات تدريبية بين إيران والجزائر

الجزائر - عبرت "جبهة الصحوة الحرة الإسلامية" السلفية الجزائرية ، عن رفضها للاتفاقية الأمنية التي وقعتها الجزائر مع إيران في مجال "مكافحة الإرهاب" والجرائم بكل أشكالها.

وقال زعيم الجبهة، عبد الفتاح حمداش، في رسالة وجهها إلى رئيس الشرطة الجزائرية اللواء عبد الغني هامل الأحد، "إن الاتفاقية الأمنية في التعاون بين الشرطة الجزائرية و وما وصفه ب"الأمن الشيعي الإيراني" في مجالات مكافحة الجريمة العابرة للحدود ومكافحة الجرائم المستجدة الجرائم المعلوماتية لا تستقيم من كل النواحي."

وأكد حمداش أن "جبهة الصحوة تنكر ما وصفه ب"التقارب الخاطئ بين الجزائر السنية وإيران الشيعية الفارسية "واصفا الاتفاقية الأمنية معها "بالخطر على الجزائر دولة وشعبا".

وكان هامل قد وقع في طهران على اتفاقية للتعاون بين الشرطة الجزائرية ونظيرتها الإيرانية في مجالات "مكافحة الإرهاب والجريمة العابرة للحدود، ومكافحة الجرائم المستجدة وبالخصوص الجرائم المعلوماتية."

وينص محضر الاتفاقية على مواصلة اللقاءات بصفة دورية، وإجراء دورات تدريبية بين شرطة البلدين ووضع برنامج تعاوني في مجال الاهتمامات المشتركة.

وحسب بيان صادر عن الشرطة الجزائرية فقد تم تشكيل لجنة مشتركة مختصة في مجالات التكوين العملياتي لمكافحة الجريمة تجتمع مرة واحدة في العام بالتناوب في الجزائر وإيران. وأكد البيان على أن البلدين "يواجهان نفس التحديات الأمنية ونفس التهديدات وهو ما يستلزم إرساء تعاون شرطي بينهما لاسيما في مجال مكافحة الجريمة المنظمة العابرة للحدود".

و في سياق متصل لاتزال اجهزة الامن الجزائرية تخوض بالتوازي مع ذلك مواجهات مع المسلحين حيث قتل 11 مسلحا من تنظيم القاعدة في عمليتين منفصلتين لأجهزة الأمن الجزائرية خلال اليومين الاخيرين بجنوب وشرق البلاد.

وذكرت صحيفة محلية أن قوات الأمن المشتركة المرابطة على الشريط الحدودي الجنوبي الشرقي، قضت قبل ايام قليلة، على مجموعة مسلحة مكونة من10 أفراد تنتمي لتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي، وذلك بعد اشتباك مطول بالمنطقة المسماة وادي الهوى والتي تبعد 1700 كيلومتر جنوب شرق الجزائر.

ونقلت الصحيفة عن مصادر أمنية قولها إنه تم العثور على 10 قطع أسلحة رشاشة من نوع كلاشنيكوف ومجموعة كبيرة من الذخيرة، بالإضافة إلى حجز ثلاث سيارات رباعية الدفع.

ومن جهة أخرى، قتل مسلح في عملية لأجهزة الأمن المشتركة، قبل يومين بمنطقة الغريانة التي تقع في ولاية جيجل شرق الجزائر ، كما عثر على على قطعة سلاح من نوع كلاشنيكوف .

2