تواصل المظاهرات في جامعات مصر بين طلاب متشددين وقوات الأمن

الخميس 2014/01/09
تعليق الدروس في عدد من الجامعات المصرية بسبب التظاهر

القاهرة- أضرم طلاب متشدِّدون بجامعة "الزقازيق" المصرية، الخميس، النار في سيارة شرطة وفي البوابة الرئيسية لكلية الآداب بالجامعة، فيما تدور اشتباكات عنيفة بينهم وبين عناصر الأمن أوقعت عدداً من المصابين.

وأبلغت مصادر محلية أن اشتباكات عنيفة تدور بين عشرات الطلاب المنتمين لتنظيم الإخوان ولتيارات متشددة بجامعة الزقازيق وبين عناصر الأمن بجامعة الزقازيق (بمركز محافظة الشرقية شمال شرق القاهرة) حيث يرشق الطلاب بالحجارة وزجاجات المولوتوف الحارقة عناصر الأمن التي تقوم بمطاردة الطلاب بالهراوات.

وأدت الاشتباكات إلى احتراق سيارة عائدة إلى الشرطة واشتعال النيران في البوابة الرئيسية لكلية الآداب، ووقوع عدد من الإصابات بين الطلاب وقامت سيارات الإسعاف بداخل الجامعة بنقلهم إلى المستشفيات القريبة.

وفي سياق متصل تظاهر عشرات من طلاب جامعة القاهرة أمام مقر المجلس الأعلى للجامعات الكائن بداخل الجامعة، مطالبين بالإفراج عن زملائهم الموقوفين لدى أجهزة أمنية على خلفية أعمال عنف تشهدها الجامعات.

وردَّد الطلاب هتافات مناهضة لقيادات الجامعات والحكومة وقادة الجيش والشرطة. وتشهد الجامعات المصرية منذ بداية العام الدراسي أعمال عنف متواصلة يقوم بها طلاب يحتجون على عزل الرئيس السابق محمد مرسي مطلع يوليو 2013 ويعتبرون أن عزله "هو انقلاب عسكري على الشرعية والرئيس المنتخب".

وفي ذات السياق أصدرت محكمة جنح الأميرية المنعقدة اليوم بمقر أكاديمية الشرطة بالقاهرة الجديدة أحكاما قضائية بالسجن والغرامة بحق 111 من أنصار الرئيس المصري المعزول محمد مرسي.

فقد قضت بحبس 63 من أنصار الرئيس المعزول ثلاث سنوات وغرامة مالية 50 ألف جنيه وكفالة خمسة آلاف جنيه لإيقاف التنفيذ، وذلك على خلفية أحداث مظاهرات مؤيدي مرسي بمنطقة الزيتون يوم الجمعة الموافق 29 نوفمبر الماضي.

كما قضت المحكمة ذاتها بحبس 24 آخرين ثلاثة أعوام وغرامة 50 ألف جنيه وكفالة 5 آلاف جنيه لإيقاف التنفيذ على خلفية مظاهرات منطقة حدائق الزيتون، أيضا في نهاية نوفمبر الماضي.

وكانت النيابة نسبت إلى المعتقلين تهم التعدي على أفراد الشرطة وقطع الطريق والبلطجة وإثارة الشغب وإتلاف الممتلكات العامة والخاصة والتظاهر دون الحصول على ترخيص.

كما قضت محكمة جنح حدائق القبة بحبس ‏24‏ من أنصار مرسي ثلاثة أعوام مع الشغل لاتهامهم في إحداث اشتباكات قصر القبة، التي وقعت يوم 29 نوفمبر الماضي.

وأسندت النيابة إلى المتهمين تهم إثارة الشغب والبلطجة والتجمهر وإتلاف الممتلكات العامة وقطع الطريق وتعطيل المرور والتعدي على قوات الشرطة والانضمام إلى عصابة إرهابية مسلحة تهدف إلى تكدير السلم والأمن العام.

1