توافق خليجي روسي حيال سبل مكافحة الإرهاب

الخميس 2016/05/26
دول الخليج تثمّن موقف موسكو بشأن حل القضية الفلسطينية

موسكو - أكد وزيرا خارجية روسيا والسعودية سيرجي لافروف وعادل الجبير تطابق وجهات نظر أطراف الحوار الاستراتيجي بين مجلس التعاون لدول الخليج العربية وروسيا حيال مكافحة الإرهاب.

وقال لافروف، لدى افتتاحه الاجتماع الرابع للحوار الاستراتيجي "روسيا-مجلس التعاون الخليجي" في موسكو، الخميس، إن المشاركين في الاجتماع رحبوا بإنشاء التحالف الإسلامي في السعودية، ودعوا إلى تعزيز التنسيق فيما بين روسيا والتحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة لمكافحة الإرهاب في سوريا.

وأضاف: "أكدنا التزامنا بقرارات المجموعة الدولية لدعم سوريا ومجلس الأمن الدولي بشأن التسوية السورية، وأيدنا عملية البحث عن حل لإنهاء النزاع في اليمن وليبيا وعدد من المناطق الأخرى في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا".

وقال إن الحوار في إطار "روسيا - مجلس التعاون الخليجي" أثبت خلال السنوات الأخيرة فعاليته بشأن القضايا الإقليمية والعالمية، معربا عن أمله في أن يمنح الاجتماع الجديد في موسكو زخما جديدا لهذا الحوار.

وأشار الوزير الروسي إلى أن موسكو أجرت منذ الجولة الأخيرة من هذا الحوار في عام 2014 العديد من الاتصالات واللقاءات على المستوى الأعلى مع الدول الأعضاء في مجلس التعاون الخليجي.

من جانبه قال الجبير، في مستهل جلسة الحوار الروسي الخليجي، إنه يأمل في مناقشة الأوضاع في سورية والعراق واليمن وكذلك نشاط إيران بالمنطقة مع نظيره الروسي في اجتماع اليوم.

كما أكد الجبير أن دول مجلس التعاون الخليجي تسعى إلى بناء أصدق علاقات مع روسيا في جميع المجالات، بما في ذلك في مجالات الاستثمارات والتعليم والتعاون التقني والمشاورات السياسية، وذلك "خدمة لمصالح دولنا وشعوبنا".

وأشار الوزير السعودي إلى توافق مواقف دول الخليج وروسيا بشأن ضرورة احترام السيادة وإقامة علاقات حسن الجوار وسيادة القانون الدولي ومبدأ عدم التدخل في الشؤون الداخلية، مؤكدا تمسك مجلس التعاون الخليجي بالتزاماته في مجال مكافحة الإرهاب، وأضاف أن دول الخليج تحترم وتثمن موقف موسكو بشأن حل القضية الفلسطينية.

وقال الجبير : "نثمن موقف روسيا في احترام سيادة الدول وعدم التدخل في شؤونها"، لافتاً إلى الاتفاق مع روسيا على تكثيف الجهود في مكافحة الإرهاب، إضافة إلى بحث أهمية تثبيت وقف إطلاق النار في سوريا وإدخال المساعدات.

كما أكد الجبير على أن الاجتماع بين وزراء خارجية دول مجلس التعاون وروسيا كان مثمراً، وأنه تم الاتفاق على تفعيل آلية التنسيق والتشاور بين الطرفين، وشدد على أن روسيا بإمكانها لعب دور في مكافحة الإرهاب ومواجهة الأزمات في المنطقة، قائلاً: "نعمل مع روسيا على مواجهة التحديات التي تواجه المنطقة".

1