توتنهام الإنجليزي يغازل ماوريسيو ساري

رايان ماسون يتولى مهمة تدريب توتنهام مؤقتا إلى حين تعاقد إدارة الفريق مع مدير فني جديد.
الأربعاء 2021/04/21
مازال على ذمة يوفنتوس

لندن – تواصل توتنهام بالفعل مع ممثلي أحد المدربين البارزين في أوروبا، خلال السنوات الأخيرة، لمفاوضته بشأن تدريب الفريق خلفا لجوزيه مورينيو. وأعلن توتنهام رسميا إقالة مورينيو من منصبه، في ظل تراجع نتائج الفريق المحلية وخروجه من بطولة الدوري الأوروبي.

وحسب وسائل إعلام إيطالية تواصل مسؤولو توتنهام مع فالي رمضان، وكيل أعمال المدرب الإيطالي ماوريسيو ساري.

وأضاف التقرير أن ساري ما زال على ذمة يوفنتوس حتى الآن حيث يرتبط بعقد حتى صيف 2022 ويتقاضى راتبه دون أي مشاكل، إلا أن السيدة العجوز يمكنها إنهاء عقده قبل عام واحد ودفع مقابل 2.5 مليون يورو بنهاية أبريل الجاري.

ويتولى رايان ماسون مهمة تدريب توتنهام مؤقتا لحين التعاقد مع مدير فني جديد، ومن المقرر أن يقود سبيرز أمام مانشستر سيتي في نهائي كأس الرابطة الأسبوع المقبل.

ويتطلع توتنهام إلى إتمام الاتفاق مع ساري -المطلوب أيضا في روما-  لقيادة الفريق اللندني بدءا من الموسم المقبل. وعين توتنهام لاعب خط وسطه السابق راين مايسون مدربا مؤقتا للفريق حتى نهاية الموسم.

وسيتولى مايسون، ابن الـ29 عاما فقط والذي اضطر إلى اعتزال كرة القدم في عام 2018 بسبب كسر في الجمجمة، الإشراف على الفريق بعد أن شغل منصب رئيس قسم تطوير اللاعبين في النادي.

وسينضم إليه كريس باول ونيجل غيبز في الجهاز الفني، فيما سيبقى ليدلي كينغ في منصبه كمساعد مدرب للفريق الأوّل، على أن يعود الحارس السابق الهولندي ميتشل فورم لتولي منصب مدرب الحراس.

ويواجه مايسون في أول مباراة تدريبية ضيفه ساوثهامبتون الأربعاء في مباراة مؤجلة من المرحلة التاسعة والعشرين، قبل الاستحقاق الصعب الذي ينتظره الأحد أمام مانشستر سيتي في نهائي كأس الرابطة على ملعب ويمبلي في لندن، وهو اللقب الأخير الذي حققه سبيرز في عام 2008.

وقال دانيال ليفي رئيس النادي في حديث مع الموقع الرسمي لسبيرز “لدينا إيمان كبير بهذا الفريق الذي يضم مواهب عدة”.

وتابع “لدينا نهائي كأس الرابطة وست مباريات متبقية في الدوري الممتاز ويجب أن نبذل كل ما في وسعنا لتحقيق نهاية جيدة للموسم”.

Thumbnail

وتخلى النادي اللندني عن المدرب البرتغالي مورينيو بعد 17 شهرا على تسلمه المهام خلفا للأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو، وذلك على خلفية النتائج السيئة للفريق الذي كان متصدرا للدوري الممتاز في منتصف ديسمبر، لكنه تراجع الآن إلى المركز السابع على بُعد 5 نقاط من أول المراكز المؤهلة لدوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

ووصف وين روني مهاجم إنجلترا السابق قرار توتنهام هوتسبير بإقالة جوزيه مورينيو قبل أيام فقط من نهائي كأس رابطة المحترفين لكرة القدم أمام مانشستر سيتي بـ”الجنون”.

وقال روني، الذي لعب تحت قيادة مورينيو عندما كان المدرب البرتغالي يقود مانشستر يونايتد، إنه كان يتعين على توتنهام الانتظار حتى نهائي يوم الأحد قبل إقالة المدرب البالغ عمره 58 عاما.

وقال روني مدرب ديربي كاونتي للصحافيين “أعتقد أنه جنون القيام بذلك قبل نهائي الكأس. هذا توقيت غريب. بكل تأكيد كان يمكن الانتظار حتى نهائي الكأس إذا كانت هناك رغبة في اتخاذ هذا القرار”.

وأضاف “مورينيو مدرب يحب الفوز بالألقاب وهذا شيء واضح. لقد حصد الكثير من الألقاب خلال مسيرته. أنا متأكد أن دانييل ليفي (رئيس توتنهام) كان يجب أن ينتظر حتى اليوم التالي للمباراة”.

23