توتنهام يسعى إلى تأجيل تتويج مانشستر سيتي

محمد صلاح يلمح إلى أنه لا ينوي الرحيل عن ناديه ليفربول في المستقبل القريب وتشيلسي يلتقي ساوثهامبتون في حوار مثير.
السبت 2018/04/14
الإصرار على العبور

لندن - يبحث توتنهام الرابع عن تعزيز سلسلته الرائعة وتأجيل تتويج مانشستر سيتي الجريح، عندما يستقبله السبت في المرحلة 34 من الدوري الإنكليزي لكرة القدم. وصحيح أن تتويج مانشستر سيتي أصبح شبه مؤكد منذ أسابيع طويلة، إلا أن فريق المدرب الإسباني بيب غوارديولا يمر في فترة مخيبة خسر فيها 3 مرات على التوالي محليا وأوروبيا، للمرة الأولى تحت إشراف مدرب برشلونة الإسباني وبايرن ميونيخ الألماني سابقا.

خسر سيتي مرتين أمام ليفربول في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا (5-1 بمجموع المباراتين)، وأهدر تقدما بهدفين أمام غريمه وضيفه مانشستر يونايتد السبت الماضي، قبل أن يخسر 2-3 ويهدر فرصة التتويج أمام جماهيره.

رغم كل ذلك، لا يزال الفريق الأزرق يتقدم بفارق كبير عن يونايتد يبلغ 13 نقطة، ما يعني أن فوزه على توتنهام في لندن وخسارة “الشياطين الحمر” الأحد أمام ضيفهم وست بروميتش ألبيون الأخير، ستتوج سيتي للمرة الخامسة في تاريخه والأولى منذ 2014.

وكان سيتي قد سحق لاعبي المدرب ماوريسيو بوكيتينو 4-1 عندما التقيا مطلع الموسم، خلال سلسلة رائعة فاز فيها “سيتيزن” في 18 مباراة متتالية، ليبسط هيمنته على الصدارة. لكن بعد تلقي 8 أهداف في 3 مباريات، كشف لاعبو غوارديولا عن ضعف دفاعي لم يظهر في مبارياتهم ضمن الدوري المحلي طوال الموسم.

 

يتطلع مانشستر سيتي لتضميد جراحه بعد الخروج من دوري أبطال أوروبا من خلال التركيز على لقب الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم. ويتصدر سيتي جدول ترتيب الدوري بفارق 13 نقطة عن أقرب ملاحقيه مانشستر يونايتد قبل ست جولات من نهاية الموسم، وبالتالي أصبح حسم اللقب مسألة وقت ليس أكثر

وبأسلوب جريء، واجه ليفربول الترسانة الهجومية القوية لسيتي المكوّنة من البرازيلي غابريال جيزوس والأرجنتيني سيرجيو أغويرو والبلجيكي كيفن دي بروين والألماني لوروا سانيه، فنجح لاعبو المدرب الألماني يورغن كلوب بالفوز 3 مرات في أربع مواجهات بينهما هذا الموسم.

كما أن يونايتد هز شباكه 3 مرات في 16 دقيقة، بعد أن أجبر على الهجوم لتعويض تأخره بهدفين. قال غوارديولا الذي يحتاج فريقه لفوزين في آخر 6 مباريات لضمان اللقب من دون النظر إلى نتائج الأندية الأخرى “الأمر الاستثنائي كان الفوز على مدى 10 أشهر، ثم الفوز والفوز قبل خسارة مباراة واحدة. الآن لدينا دوري مصغر من 6 مباريات وسنحاول حسمه”.

وقال البرازيلي غابريل جيسوس مهاجم سيتي إن فريقه عليه أن يتذكر الإنجازات التي حققها طوال الموسم. وأضاف “الأمر صعب لأن الهزيمة في أخر ثلاث مباريات ألقت بظلالها على ما حققناه طوال الموسم”. وأشار “علينا أن نبقي رؤوسنا مرفوعة لأننا لم نودع دوري الأبطال بمظهر سيء”.

الدوري الإنكليزي أهم

الإقصاء من ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، أفسد موسما مذهلا لسيتي المملوك إماراتيا واللاهث وراء لقب أول في دوري الأبطال، رغم امتلاكه تشكيلة زاخرة بالنجوم تقدر قيمتها بمليار دولار أميركي.

مع ذلك، يرى غوارديولا أن إحراز لقب الدوري للمرة الأولى في مشواره مع سيتي، كان أولوية خلال موسمه الثاني.

وتابع “بعد توتنهام لدينا أسبوع طويل قبل مواجهة سوانزي، أسبوع طويل قبل مواجهة وست هام، للفوز في مباراتين والتتويج بأهم مسابقة. الدوري الإنكليزي يظهر مدى جودتك مرة كل ثلاثة أيام”.

في المقابل، يعيش توتنهام فترة جيدة فاز خلالها في 6 مباريات متتالية، ليتساوى في الترتيب مع ليفربول مع مباراة مؤجلة، لتكون المنافسة بينهما شرسة على المركز الثالث، علما بأن الثالث والرابع يتأهلان إلى دوري أبطال أوروبا.

وصحيح أن لاعبي بوكتينيو تلقوا هزيمة قاسية في ملعب الاتحاد في ديسمبر الماضي، إلا أنهم كانوا ندا عنيدا لسيتي في السنوات الأخيرة.

ألحق فريق شمال لندن الهزيمة الأولى بغوارديولا في الكرة الإنكليزية 2-0 الموسم الماضي على ملعبه القديم “وايت هارت لاين” كما فاز عليه مرتين في موسم 2016. وقال بوكيتينو “نحن في سباق ضمن الأربعة الأوائل، وهذا إنجاز كبير لتوتنهام للحلول بين الأربعة الأوائل للموسم الثالث تواليا”. وتابع “هذا هام جدا، لكن طموحنا إحراز الألقاب ويوما ما الدوري الإنكليزي ودوري الأبطال”. ويستقبل ليفربول الثالث مع متصدر ترتيب هدافي الدوري المصري محمد صلاح بورنموث الحادي عشر.

تقليص الفارق

الفوز على بورنموث سيقلص الفارق بين ليفربول ويونايتد إلى نقطة واحدة. من ناحية أخرى ألمح محمد صلاح، إلى أنه لا ينوي الرحيل عن ناديه الحالي، ليفربول الإنكليزي، في المستقبل القريب، مشيرا إلى أنه استمتع كثيرا بالمشاركة مع الريدز، في دوري أبطال أوروبا هذا الموسم. وساعد صلاح، ليفربول على الوصول لنصف نهائي دوري الأبطال، بعد التغلب مؤخرا على مانشستر سيتي، في دور الثمانية.

الإقصاء من دوري الأبطال، أفسد موسما مذهلا لسيتي اللاهث وراء لقب أوروبي أول، رغم امتلاكه تشكيلة زاخرة بالنجوم

وقال صلاح، إن “هناك شيئا مميزا للغاية، حول اللعب في ليفربول، مباريات دوري أبطال أوروبا، مناسبة خاصة جدا بالنسبة للجماهير هنا، يمكنك أن تشعر بذلك في الشوارع”.

وأضاف “أجواء الصدام مع مانشستر سيتي كانت رائعة، إنها المرة الأولى التي رأيت فيها شيئا كهذا”. وختم صلاح حديثه بقوله “عندما رأينا القرعة، تحدثنا عن صعوبة مواجهة السيتي، لكنني قلت إننا يجب أن نتحلى بالروح الإيجابية ونفوز، وهذا ما فعلناه”. وقال جيورجينيو فاينالدوم لاعب وسط ليفربول “تحصل على قدر كبير من الثقة عندما تواجه فريقا مثل مانشستر سيتي، الذي فاز في الكثير من المباريات على ملعبه وهو فريق يجيد فنون كرة القدم”.

وأضاف “كل مباراة تختلف عن الأخرى، ولا توجد ضمانات تتعلق بفوزنا بالمباراة التالية أو أنها ستكون سهلة، لكن علينا أن نعمل بكل قوتنا ونسهل على أنفسنا مهمة تحقيق الفوز”. ويستعيد ليفربول جهود قائده جوردان هندرسون بعد غيابه للإيقاف عن مواجهة سيتي.

كما يخرج أرسنال السادس والمتأهل إلى نصف نهائي الدوري الأوروبي لملاقاة نيوكاسل العاشر بعد فوزه في 3 مباريات متتالية في الدوري. ويلتقي تشيلسي وساوثهامبتون مرتين في فترة وجيزة حيث يلعبان في الدوري الإنكليزي ثم يلتقيان في 22 أبريل الجاري في المربع الذهبي لكأس الاتحاد الإنكليزي.

ويخوض ستوك سيتي صاحب المركز الثاني من القاع لقاء صعبا أمام مضيفه ويستهام يونايتد مساء الاثنين.

ويلتقي كريستال بالاس صاحب المركز الرابع من القاع مع برايتون السبت وفي نفس اليوم يلتقي بيرنلي مع ليستر سيتي وهيديرسفيلد تاون مع واتفورد وسوانزي سيتي مع إيفرتون.

23