توجيه الاتهام في قضية "شريط الفتنة" بالكويت

الخميس 2014/10/02
النيابة الكويتية توجه أصابع الاتهام إلى الخرافي

الكويت - قالت وسائل إعلام كويتية إن النيابة العامة وجّهت الاتهام لرئيس مجلس الأمّة الأسبق جاسم الخرافي في ما بات يعرف بقضية “شريط الفتنة”، وأن التهم تعلّقت بمحاولة قلب نظام الحكم والتخابر مع دول عدوّة وغسيل أموال.

وأضافت نقلا عن مصادر أن ذلك جاء بعد التحقيق مع الخرافي عدة مرات بشأن “بلاغ الكويت” الذي قدمه عضو الأسرة الحاكمة الشيخ أحمد الفهد، موضّحة أنّه بعد انتهاء التحقيق تتجه النيابة إلى استدعاء الشهود بعد عطلة عيد الأضحى.

وتتعلّق القضية التي شغلت الكويت طيلة الأشهر الماضية بشريط مصور قال الشيخ الفهد إنه يمتلكه وإنه يحوي أدلّة على تورّط شخصيات بارزة من ضمنها الخرافي في مؤامرة على النظام وفي عمليات فساد واسعة النطاق.

وتكتسي القضية حساسية بالغة في الكويت كون طرفيها، من متهِـمين ومتهَـمين، مقربين من الأسرة الحاكمة، ومن ثم التكتم على بعض تفاصيلها التي غالبا ما ترد في وسائل إعلام وليس عبر القنوات الرسمية.

وقد سبق للنائب العام الكويتي أن أصدر قرارا بجعل التحقيق سريا وبمنع النشر بشأن قضية الشريط المذكور.

3