توران يتوق إلى الفوز بجميع الألقاب مع البلوغرانا

نجح فريق برشلونة في التعاقد مع لاعب أتليتيكو مدريد والمنتخب التركي أردا توران لمدة 5 مواسم مقابل 41 مليون يورو. ومن المنتظر أن يكون هذا اللاعب إضافة كبيرة لكتيبة لويس أنريكي.
الخميس 2015/07/09
النجم توران متحمس جدا للعب إلى جانب ميسي ونيمار

برشلونة (أسبانيا) – أوضح لاعب وسط المنتخب التركي لكرة القدم أردا توران المنتقل إلى برشلونة بطل الثلاثية، أنه انضم إلى الفريق الكاتالوني من أجل التتويج بلقب مسابقة دوري أبطال أوروبا.

وقال توران “لا ينقص سجلي سوى دوري أبطال أوروبا وأريد أن أتوج به مع برشلونة، تنقص كأس كبيرة وأريد التتويج بها بالتأكيد”، مشيرا إلى أنه “مصمم على التتويج بجميع الألقاب الموسم المقبل”.

وأكد أردا “تلقيت عروضا من فرق أخرى أعربت عن اهتمامها بالتعاقد معي، لكن عندما أبدى برشلونة رغبته في ضمي لم أعد أرغب في الاستماع الى العروض الأخرى”.

وتابع أردا “إنه أمر لا يصدق، حلمت دائما باللعب في برشلونة، فأسلوب لعبي يشبه طريقة لعبه، وأنا سعيد جدا”، موضحا أنه “شرف لي” اللعب إلى جوار ليونيل ميسي “أفضل لاعب في العالم، وإنييستا، قدوتي”.

وبدأ توران مشواره الكروي مع قلعة سراي، ودافع عن ألوان أتليتيكو مدريد لأربعة مواسم توج معه خلالها على الخصوص بلقب الدوري الأسباني عام 2014، وبلغ معه نهائي دوري أبطال أوروبا في العام ذاته عندما خسر أمام ريال مدريد.

وقال توران “أتليتيكو مدريد سيبقى دائما في قلبي، ولكنني الآن أدافع عن ألوان برشلونة”، معتبرا أنه جاء “في أفضل حالات مسيرته الاحترافية” إلى النادي الكاتالوني.

وسيصل توران إلى برشلونة اليوم الخميس. وبالنظر إلى العقوبات المفروضة على برشلونة من طرف الفيفا بخصوص التعاقد مع لاعبين قاصرين، فإن النادي الكاتالوني لا يمكنه إشراك لاعبين جدد في صفوفه حتى يناير 2016، وبالتالي فإن الدولي التركي سينتظر 6 أشهر للدفاع عن ألوان البلوغرانا وهو الشهر الذي سيحتفل فيه بعيد ميلاده التاسع والعشرين.

واستبعد توران فكرة لعبه مع قلعة سراي على سبيل الإعارة حتى يناير المقبل، وقال “سأنتظر حتى يناير للعب مع برشلونة”. كما أن توران يصل إلى نو كامب في وقت لا تزال الأمور عالقة في النادي الكاتالوني حتى انتخابات الرئاسة المقبلة في 16 يوليو الحالي. وضمن برشلونة العقد بندا يتيح للرئيس الجديد إعادة أردا إلى أتليتيكو مع خسارة ما نسبته 10 في المئة من قيمة صفقته.

توران بات ثاني لاعب يضمه برشلونة بعد أليكس فيدال والذي سينتظر حتى العام المقبل للدفاع عن ناديه الجديد

وبات توران ثاني لاعب يضمه برشلونة بعد الأسباني أليكس فيدال من إشبيلية والذي سينتظر حتى مطلع العام المقبل للدفاع عن الوان ناديه الجديد. وقال التركي توران، إنه سيكون من الصعب عليه عدم اللعب حتى يناير 2016 المقبل، بسبب العقوبة المفروضة على بطل أوروبا والتي تحرمه من تسجيل أي لاعبين جدد حتى نهاية العام الحالي.

وأضاف اللاعب البالغ عمره (28 عاما) “سأتدرب حتى يصبح بوسعي بدء مشواري مع برشلونة في يناير، وسأساعد الفريق على الفوز بكل البطولات”.

وسيمثل ضم أردا زيادة الخيارات المتاحة أمام المدرب لويس أنريكي في خط الوسط فضلا عن تعزيز علاقة النادي بتركيا من خلال ارتباطه بعقود رعاية مع شركات تركية.

وانضمت شركتا بيكو ولاسا التركيتان لرعاة نادي برشلونة، كما يحتل المشجعون الأتراك المركز السابع بين أكثر متابعي حساب النادي على موقع (فيسبوك) بنحو 2.3 مليون شخص.

في المقابل قال جابي قائد أتليتيكو مدريد إنه يتوقع أن يصبح فريقه أكثر قوة في الموسم المقبل رغم رحيل أردا توران صانع اللعب والمهاجم ماريو مانزوكيتش، وذلك عقب ضم لاعبين مثل جاكسون مارتينيز ولوسيانو فيتو.

ومجددا سيواجه دييغو سيميوني مدرب أتليتيكو مهمة إعادة بناء التشكيلة بعد انتقال أردا قائد منتخب تركيا إلى برشلونة وانضمام مانزوكيتش مهاجم منتخب كرواتيا ليوفنتوس بطل إيطاليا.

وبات مارتينيز مهاجم منتخب كولومبيا على أعتاب استكمال إجراءات الانتقال من بورتو بينما انضم الأرجنتيني فيتو قادما من فياريال ليلتحق مجددا بمدربه سيميوني الذي منحه فرصة اللعب وعمره 17 عاما مع فريق ريسنغ كلوب.

وبعد تألق أتليتيكو في موسم 2013-2014 وفوزه بلقب الدوري لأول مرة في 18 عاما وبلوغ نهائي دوري أبطال أوروبا قدم الفريق موسما مقنعا في 2014-2015 رغم رحيل الهداف دييغو كوستا والحارس تيبو كورتوا والظهير الأيسر فيليبي لويس ضمن آخرين.

واحتل أتليتيكو المركز الثالث في الدوري الموسم الماضي وتأهل إلى دور الثمانية في دوري الأبطال قبل أن يخسر بصعوبة 1-0 أمام جاره ريال مدريد في مجموع مباراتي الذهاب والإياب.

وقال جابي مع عودة لاعبي أتليتيكو إلى المران عقب العطلة الصيفية “لدى الفريق القدرة الدائمة على إعادة اكتشاف نفسه في كل موسم”.

وأضاف “بالفعل رحل مجموعة من أهم اللاعبين لكن اللاعبين القادمين من أصحاب المستويات العالية ونتوقع أن ننافس هذا العام كما هو المعتاد بالنسبة إلينا”.

ويرى جابي أن عودة أوليفر توريس إلى أتليتيكو بعدما أن قضى موسما واحدا في بورتو على سبيل الإعارة تدعو للتفاؤل. ويعد توريس (20 عاما) من أبرز اللاعبين الشبان في مركز الوسط المهاجم وربما يكون بوسعه تعويض رحيل أردا.

23