توريس يرد على الانتقادات ويؤكد أنه بحاجة إلى مزيد من الوقت

السبت 2013/10/12
توريس يتعرض لضغوط كبيرة

لندن- أكد المهاجم الأسباني لفريق تشلسي الإنكليزي فرناندو توريس أنه في حاجة إلى مجهود أكبر من أجل إثبات أنه يستحق المقابل الذي انضم به إلى تشيلسي في صفقة قياسية بريطانية لكنه يشعر بوجود مبالغة في ردود الفعل تجاه الفترة العصيبة التي يمر بها منذ انتقاله إلى النادي المنتمي للدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم في يناير 2011.

وسجل توريس مهاجم أسبانيا 37 هدفا في 139 مباراة مع تشيلسي منذ رحيله عن ليفربول مقابل 50 مليون استرليني (79.77 مليون دولار) لكن يعتقد بأنه يتلقى معاملة غير منصفة عندما تسوء الأمور. وقال توريس "كان هناك مبالغة تجاه كل شيء. توجد مبالغة عندما أهدر فرصة أو إذا تلقيت بطاقة حمراء أو إذا سددت في العارضة بدلا من تسجيل هدف".

وأضاف "الموسم الماضي كان جيّدا مع حصيلة جيدة بلغت 23 هدفا وهو ما منحنا فرصة المنافسة على ألقاب لكن إذا سألتم الناس سيقولون إنه يستطيع تقديم أفضل من هذا ويجب أن يفعل أفضل من هذا".

وتابع "عندما انتقلت إلى ليفربول من أتليتيكو مدريد مقابل 36 مليون يورو (48.68 مليون دولار) كان نفس الوضع ولم ينجح في التأثير عليّ. الجميع يتحدثون عن هذا لكنه ليس صحيحا". لكن توريس يعترف أنه يحتاج لتكرار ثبات المستوى الذي قاده لتسجيل 81 هدفا في 142 مباراة مع ليفربول.

وقال توريس (29 عاما) "الناس ينظرون إليّ وهم يعتقدون أنه يجب أن أقدم أفضل من هذا بكثير وهذا صحيح. السبب الذي ينفق المرء هذا الكم من الأموال على شخص ما أنه أظهر في السابق أنه يستحقه". ومن المتوقع أن يستعيد توريس لياقته خلال أسبوعين بعد تعرضه لإصابة في الركبة. وأحرز توريس ألقاب دوري أبطال أوروبا وكأس الأندية الأوروبية وكأس الاتحاد الإنكليزي مع تشيلسي.

من ناحية أخرى عادت قضية خدش مهاجم ليفربول فرناندو توريس لمدافع توتنهام فيرتونن إلى الواجهة من جديد، خصوصا بعد عدم توقيع أي عقوبة على توريس بسبب عدم تضمن أي إدانة لتوريس في التقرير الذي قدمه حكم المباراة مارك دين.

فبعد الانتقادات التي وجهها مدرب توتنهام فيلاش بواش للاتحاد الإنكليزي بسبب عدم توقيعه أي عقوبة على توريس، وردّ مورينهو الضمني عليه بأن لاعبه لا يستحق أي عقوبة. خرج رئيس الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم جريج دايك بتصريحات مثيرة اعترف فيها أن توريس كان يجب أن ينال عقوبة بعد هذه الخدشة، بل ذهب لأبعد من ذلك حين قال إن اللوائح التي وقفت حائلا دون منحه هذه العقوبة يجب أن تتغير.

وكان توريس قد قام بخدش فيرتونن في وجهه ورقبته، خلال لقاء فريقيهما في ديربي لندن، إذ كشفت الكاميرات ما قام به توريس، ولكن الحكام لم يلتفتوا إلى هذه الواقعة منذ بدايتها، ليفلت الدولي الأسباني من عقوبة محققة لو تضمن تقرير الحكم الإشارة لها. واعترف رئيس الاتحاد الإنكليزي أنه يتوجب تغيير اللوائح، لأن ما ظهر به توريس في الإعادة ووضوح الخدش يحيل بوجوب فرض عقوبة عليه، وهذا يعني تغيير اللوائح التي تقضي بأن يتم اتخاذ إجراءات تأديبية في الوقائع التي لم يشاهدها الحكم.

23