توقيف صحيفة إيرانية شككت في "معتقدات شيعية"

الثلاثاء 2013/10/29
روحاني يتنصل من وعوده

طهران - منعت لجنة الاشراف على الصحف الايرانية صحيفة بهار (الربيع) الاصلاحية من الصدور لنشرها مقالة تشكك حسب منتقديها في «المعتقدات الشيعية» كما اوردت وسائل الاعلام الايرانية الاثنين.

وصرح سكرتير اللجنة علاء الدين ظهوريان «بأن اللجنة منعت (صدور) صحيفة بهار ونقلت ملفها الى القضاء».

والمقالة المذكورة التي نشرت الاربعاء الماضي اثارت انتقادات كثيرة.

وقدمت ادارة الصحيفة اعتذاراتها مؤكدة ان المقالة كانت «مخالفة للخط السياسي للصحيفة» وتحدثت عن «خطأ غير مقصود».

وكان التلفزيون الرسمي الايراني قد اعلن الاثنين ان هيئة مراقبة الاعلام قد منعت صحيفة «بهار» اليومية من الصدور بموجب قانون يسمح باغلاق وسائل الاعلام التي تنتهك مبادئ الاسلام او تهين الدين الاسلامي.

وكانت «بهار» قد نشرت مقالا افتتاحيا يوم الاربعاء الماضي شككت فيه في قيام النبي محمد بتعيين علي بن ابي طالب وليا له، وهو كلام يناقض احد الاركان المهمة للمذهب الشيعي. وقال وزير الثقافة الإيراني علي جنتي، إن المادة الخبرية التي نشرتها الصحيفة تعد تحريفا للتاريخ الإسلامي، وتهدف إلى خلق خلافات دينية في البلاد.

وأمام مواصلة الاحتجاجات علقت الصحيفة صدورها منذ السبت.

وفي اواخر 2012 عاودت بهار وصحف يومية اصلاحية اخرى الصدور خاصة صحيفة «شرق» بعد حظرهــــــا لسنوات عدة.

ووعد الرئيس الايراني الجديد حسن روحاني الذي انتخب بدعم الاصلاحيين والمعتدلين بمزيد من الحرية. وقد أفرج في الاسابيع الاخيرة عن عدد من الصحافيين الاصلاحيين.

يذكر ان القضاء الايراني اغلق منذ عام 2000 اكثر من 120 صحيفة موالية للتيار الاصلاحي وسجن العشرات من الصحفيين والكتاب.

18