توقيف مغربي في ايطاليا للاشتباه بضلوعه في الهجوم على متحف باردو

الأربعاء 2015/05/20
السلطات الايطالية ستقدم تفاصيل اضافية خلال مؤتمر صحافي لاحق

روما - اوقفت السلطات الايطالية في ميلانو (شمال) مغربيا يشتبه بضلوعه في الهجوم على متحف باردو بتونس الذي اوقع 22 قتيلا في اواسط مارس، حسبما اعلنت مديرية شرطة المدينة الاربعاء.

وقال متحدث باسم المديرية ان "مغربيا مطلوبا على المستوى الدولي اوقف مساء الثلاثاء في بلدة من منطقة ميلانو. وتشتبه السلطات التونسية بمشاركته في الاعتداء على متحف باردو".

وقام شرطيون من دائرة ديغوس المكلفة بالعمليات الخاصة والارهاب بعملية التوقيف بناء على مذكرة توقيف دولية. واوضحت المديرية انها ستعطي تفاصيل اضافية خلال مؤتمر صحافي مقرر قبيل الظهر.

وفي 18 مارس، اوقع هجوم ارهابي ضد متحف باردو القريب من البرلمان في العاصمة التونسية 22 قتيلا هم 21 سائحا اجنبيا وشرطي تونسي.

ومن بين الضحايا الاجانب، اربعة سياح ايطاليين بينما اصيب خمسة اخرون بجروح في الهجوم الذي تبناه تنظيم الدولة الاسلامية.

وبعد الهجوم بعشرة ايام، توجه رئيس الحكومة الايطالية ماتيو رينزي الى تونس الى جانب قادة دوليين اخرين من بينهم الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند للمشاركة في مسيرة كبيرة ضد الارهاب في العاصمة التونسية.

1