تونس الأولى عربيا في تصنيف الفيفا

المنتخب التونسي لكرة القدم يحافظ على الصدارة بين المنتخبات العربية في التصنيف الجديد الصادر عن فيفا.
الجمعة 2018/08/17
تراجع بثلاث مراكز

لوزان (سويسرا) - تراجع المنتخب المصري لكرة القدم 20 مركزا في التصنيف الجديد الصادر عن الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) الصادر الخميس، بينما حافظ المنتخب التونسي على الصدارة بين المنتخبات العربية، بعد مشاركتهما في نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا.

وبات منتخب “الفراعنة” في المركز 65، بعد خروجه من الدور الأول للمونديال الذي كان يشارك فيه للمرة الأولى منذ 28 عاما، بخسارته مبارياته الثلاث في المجموعة الأولى.

أما المنتخب التونسي الذي خرج أيضا من الدور نفسه بعد خسارتين وفوز، فتراجع ثلاثة مراكز في التصنيف الجديد ليصبح في المرتبة 24، إلا أنه بقي الأفضل تصنيفا بين المنتخبات العربية والأفريقية.

في المقابل، تراجع المنتخب المغربي الذي خرج أيضا من الدور الأول لمونديال روسيا بعد هزيمتين وتعادل في المجموعة الثانية، خمسة مراكز، ليصبح في المركز 46 عالميا.

كما تراجعت السعودية التي خرجت من الدور الأول للمونديال بعد خسارتين وفوز، ثلاثة مراكز لتصبح في المركز 70 عالميا. وعلى صعيد القارة الآسيوية، حافظت إيران على مركز الصدارة، وأصبحت في المركز 32 عالميا بعد تقدمها خمسة مراكز. في ما يأتي التصنيف الدولي لأبرز المنتخبات العربية، مع الإشارة بين مزدوجين إلى عدد مراتب التقدم أو التراجع.

من ناحية أخرى تصدر المنتخب الفرنسي لكرة القدم التصنيف العالمي عقب فوزه ببطولة كأس العالم 2018 التي أقيمت بروسيا وانتهت منافساتها الشهر الماضي. وصعد المنتخب الفرنسي ستة مراكز دفعة واحدة، حيث كان يحتل المركز السابع في التصنيف الذي صدر في شهر يونيو الماضي، بعدما حصد 1726 نقطة. وصعدت أربع منتخبات إلى المراكز العشر الأولى، وهي منتخبات كرواتيا وأوروغواي وإنكلترا والدنمارك.

وتصدر منتخب المكسيك تصنيف اتحاد أميركا الشمالية والوسطى والكاريبي يليه منتخب أميركا ثم كوستاريكا.

وتصدر المنتخب البرازيلي تصنيف أميركا الجنوبية يليها أوروغواي ثم الأرجنتين ثم تشيلي. وتصدر منتخب إيران تصنيف قارة آسيا يليه منتخب أستراليا ثم اليابان ثم كوريا الجنوبية ثم السعودية.

وأوضح رئيس الفيفا جاني انفانتينو في حينه أن التعديل “يعطي ثقلا إضافيا للمباريات الرسمية”، معتبرا أن الصيغة الجديدة ستساهم في الحد من الانتقادات لتصنيف الفيفا.

22