تونس تأمل في المنافسة بقوة على اللقب الأفريقي

مدرب نسور قرطاج يؤكد أن فريقه يملك ما يكفي من التجربة والخبرة ما يجعله أحد المنتخبات القادرة على الذهاب بعيدا والمنافسة على اللقب.
الجمعة 2019/06/14
اختبار حقيقي

قدم المنتخب التونسي لكرة القدم مستوى مقنعا للغاية في أولى مباراتيه الوديتين على درب التحضير لكأس الأمم الأفريقية التي ستنطلق قريبا بمصر، فبعد الفوز على المنتخب العراقي تمكن من هزم المنتخب الكرواتي وصيف بطل العالم في عقر داره، وهي نتيجة زادت كثيرا في منسوب الثقة في المعسكر التونسي قبل التوجه إلى مصر.

تونس – بتشكيلة ضمت أغلب العناصر الأساسية المرشحة للمشاركة في منافسات أمم أفريقيا قدم المنتخب التونسي عرضا جيدا ضد نظيره الكرواتي ليتمكن في نهاية المطاف من هزمه بنتيجة 2ـ1 مؤكدا بذلك فوزه السابق وديا على المنتخب العراقي بثنائية نظيفة.

ما قدمه منتخب “نسور قرطاج” دفع الفرنسي ألان جيريس مدرب المنتخب التونسي إلى التعبير عن ارتياحه الكبير وسعادته بما قدمه اللاعبون في المواجهة الودية بالعاصمة الكرواتية زغرب، حيث شدد على أن الأداء العام كان مشجعا للغاية، معتبرا أن المجموعة قدمت مستوى رفيعا في مواجهة أحد “عمالقة الكرة العالمية”.

وأوضح جيريس في تصريحه لـ“العرب” قائلا “لقد حققنا فوزا مهما للغاية من الناحية المعنوية والنفسية، فهزم المنتخب الكرواتي الذي لم يتعثر على ملعبه منذ ست سنوات يعتبر إنجازا حتى وإن حصل في إطار ودي، لقد قدمنا عرضا جيدا وأكدنا أننا نسير على الطريق الصحيحة من أجل اقتحام منافسات أمم أفريقيا بمعنويات مرتفعة”.

وبخصوص حظوظ المنتخب التونسي في المسابقة الأفريقية ذكّر جيريس قائلا “سنخوض المنافسة دون تحديد سقف معين، هدفنا هو التألق وتقديم أفضل ما لدينا، نريد أن نثبت أننا في وضع جيد، ونستمتع باللعب”. وأشار إلى أن المنتخب التونسي يملك ما يكفي من التجربة والخبرة بمثل هذه المنافسات ما يجعله أحد المنتخبات القادرة على الذهاب بعيدا والمنافسة على اللقب.

من جهته اعتبر يوسف المساكني قائد المنتخب التونسي أن تحقيق نتائج إيجابية خلال المباريات الودية وخاصة ضد المنتخبات القوية يزيد من ثقة اللاعبين في قدراتهم ويشحذ هممهم من أجل تحسين أدائهم.

وأضاف في حديثه لـ”العرب” “تتوفر حاليا مجموعة جيدة للغاية صلب المنتخب، نعتقد أن هذه العناصر قادرة على تحقيق نتائج باهرة في منافسات أمم أفريقيا، إذا تسلحنا بالرغبة والإرادة ولعبنا بأداء مماثل لما قدمناه ضد كرواتيا ستكون بمقدورنا المراهنة بجدية على اللقب الأفريقي”.

اختبار قيّم

ولم يخف اللاعب الدولي السابق والمدرب سمير السليمي رضاه عن مستوى المنتخب التونسي خلال هذه الفترة التي تسبق موعد التحول إلى مصر قائلا في هذا السياق “لقد قدم منتخب تونس مردودا جيدا ضد نظيره الكرواتي، ورغم أن الأخير بدأ المواجهة منقوصا من عدة لاعبين إلا أن ذلك لا ينفي أهمية إنجاز المنتخب التونسي”.

وأضاف “لقد برهن أنه يملك عدة عناصر قادرة على التألق في النهائيات القارية، وهذا المنتخب لديه كل المقومات التي تجعله أحد المتراهنين الجديين على اللقب”. واعتبر السليمي أن الأداء الفردي والجماعي تحسن كثيرا، فضلا عن ذلك فقد برهن أبرز اللاعبين في المنتخب على جاهزيتهم من الناحية البدنية على غرار يوسف المساكني ووهبي الخزري ونعيم السليتي وأسامة الحدادي.

ما قدمه منتخب "نسور قرطاج" دفع الفرنسي ألان جيريس مدرب المنتخب التونسي إلى التعبير عن ارتياحه الكبير وسعادته بما قدمه اللاعبون

وأكد أن أداء المنتخب وقدرته على التقدم في المسابقة الأفريقية مرتبطان أساسا بأداء هذه العناصر الهجومية التي بإمكانها صنع الفارق ضد أعتى المنتخبات، وهو ما حصل وفق تأكيدات في الاختبار القيّم ضد المنتخب الكرواتي. من جهته ذكر الصحافي الرياضي التونسي منذر العوني أن المنتخب التونسي أكد ضد المنتخب الكرواتي تحسن أدائه من الناحية الهجومية.

 وذكر بهذه الخصوص في حديثه لـ”العرب” “رغم إضافة كم كبير من الفرص إلا أن الوصول بشكل سلس ومستمر لدفاع المنافس يثبت أن الخيارات التي اعتمدها جيريس موفقة، ورغم الاعتماد على ثلاثة لاعبين في خط الدفاع إلا أن ذلك لم يؤثر على الأداء الهجومي، أعتقد أن المنتخب التونسي لو لعب بمثل هذه الطريقة سيكون قادرا على التألق في نهائيات كأس أفريقيا”.

جدل

رغم قيمة الإنجاز الذي حققه المنتخب التونسي وديا ضد وصيف بطل العالم، إلا أن اختياراته بخصوص قائمة اللاعبين المشاركين في الحدث القاري أثارت الكثير من الجدل، حيث لم يوجه الدعوة إلى عدد كبير من اللاعبين القادرين على تقديم الإضافة. وتجاهل جيريس دعوة عدد من اللاعبين المتألقين في الدوري المحلي على غرار ماهر الحناشي وياسين الشماخي وزياد بوغطاس إضافة إلى لاعب الزمالك المصري حمدي النقاز.

قبل أن يزيد الجدل بعد إعلان صيام بن يوسف المحترف في الدوري التركي اعتزاله اللعب دوليا قبل أن يبرر قراره بأنه خرج من حسابات المدرب الحالي للمنتخب التونسي، وفور نهاية المباراة الودية الأخيرة ضد كرواتيا أعلن جيريس خبرا مفاجئا بعد أن أقصى نجم الأهلي المصري علي معلول من القائمة مفضلا دعوة كريم العواضي من النجم الساحلي بدلا عنه.

هذه الخيارات يعتبرها البعض منطقية، فالمدرب الوطني قام منذ فترة بمعاينة أداء أغلب اللاعبين المؤهلين للمشاركة مع المنتخب قبل أن يتخذ قراراته النهائية على ضوء قدرة هؤلاء اللاعبين على التأقلم مع المجموعة وتقديم الإضافة.

وقد دافع جيريس عن اختياراته مؤكدا لـ”العرب” “أعتقد أنه من المهم في هذه اللحظة حسن اختيار التركيبة المناسبة واللاعبين المناسبين، لقد عاينت كل اللاعبين على امتداد أشهر وخضنا عددا من المباريات الودية، وفي تصوري أن هذه المجموعة تبدو الأنسب لضمان أوفر حظوظ النجاح في منافسات أمم أفريقيا”.

ومن بين اللاعبين المبعدين عن تشكيلة منتخب تونس، علّق علي معلول على قرار استبعاده من القائمة قائلا “يجب احترام قرار الجهاز الفني، سأساند زملائي وأتمنى لهم التوفيق، هذا المنتخب قادر على الذهاب بعيدا في المسابقة”.

22