تونس تتسلم مرحّلين من ألمانيا

السبت 2017/03/11
عودة غير طوعية

تونس - قال سفيان السليتي الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية والقطب القضائي لمكافحة الإرهاب في تونس، الجمعة، إن السلطات التونسية تسلمت، الخميس، بمطار النفيضة 3 تونسيين تم ترحيلهم من ألمانيا يشتبه في انتماء أحدهم إلى أحد التنظيمات الإرهابية.

وأضاف في تصريح لوكالة الأنباء التونسية أنه تمت إحالة هؤلاء الأشخاص المرحلين فور وصولهم إلى الوحدة الوطنية للأبحاث في جرائم الإرهاب بالإدارة العامة بالقرجاني، التي تولت التحقيق معهم بتعليمات من القطب القضائي لمكافحة الإرهاب.

وأكد أن التحريات أثبتت أن أحد المرحلين له علاقة بأحد التنظيمات الإرهابية وأن النيابة العمومية بالقطب القضائي أذنت بالاحتفاظ به. ولفت إلى أنه لم يثبت في شأن الاثنين الآخرين سوى أنهما كانا يقيمان في ألمانيا بصفة غير شرعية.

وذكرت وكالة الأنباء الألمانية، الأربعاء، نقلا عن وزير داخلية مقاطعة سكسونيا، أن ألمانيا قامت بترحيل 22 تونسيا من طالبي اللجوء الذين تم رفض مطالبهم، يشتبه في انتماء أحدهم إلى تنظيم داعش. وقال نفس المصدر إن المشتبه به يبلغ من العمر 24 عاما، وأنه كان يعتزم القيام بعمليات إرهابية في ألمانيا.

وكانت أنجيلا ميركل المستشارة الألمانية قد أعلنت أثناء زيارتها إلى تونس، الأسبوع الماضي، عن توقيع اتفاقية هجرة بين البلدين تتعلق بترحيل 1500 تونسي مقيم بألمانيا بطريقة غير شرعية.

وتضمن الاتفاق تنظيم العودة الطوعية للتونسيين المقيمين في ألمانيا بطريقة غير قانونية، ومن يتم إثبات حملهم للجنسية التونسية.

وجاء الاتفاق للتصدي لظاهرة الهجرة غير الشرعية بين تونس والجمهورية الاتحادية الألمانية.

4