تونس والسودان يتفقان على تطوير التعاون في مختلف المجالات

الثلاثاء 2017/12/05
تعزيز الشراكة مع السودان

تونس - شدّد خميس الجهيناوي وزير الخارجية التونسي، الاثنين، على أن بلاده متفقة مع السودان على تعزيز علاقات التعاون في مختلف المجالات وأبرزها الجانب الاقتصادي.

وجاءت تصريحات الجيهناوي خلال مؤتمر صحافي مشترك مع وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور في العاصمة تونس.

وقال الوزير التونسي إنه ناقش مع نظيره السوداني تعزيز التعاون في عدد من القطاعات الاقتصادية والخدماتية، منها المجال الطبي وصناعة الأدوية والسياحة العلاجية، مؤكدا أن بلاده ستشارك بوفد كبير في معرض الخرطوم الدولي الذي سينتظم في يناير المقبل.

ولا تتوفر أرقام رسمية حول حجم التبادل التجاري بين البلدين أو قيمة الاستثمارات بينها، لكن وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور عبّر خلال المؤتمر الصحافي المشترك عن رغبة بلاده في تطوير وتعزيز العلاقات الثنائية وخاصة علاقات التعاون الاقتصادي مع تونس. وأضاف أن الجانبين اتفقا على تسهيل حركة رجال الأعمال بما يساهم في دفع عملية الاستثمار. وبيّن الوزير السوداني أن بلاده تتطلع إلى الاستفادة من التجربة التونسية الكبيرة في التصدير والعمالة والعلاقات التجارية الدولية.

وقال الجيهناوي إن البلدين لديهما نفس وجهة النظر حول سبل حل القضايا الإقليمية العربية، وأهمها الأزمة الليبية التي لا يكون حلها إلا عبر تسوية سياسية.

واتفق الوزيران على دعم جهود المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة من أجل تحقيق التسوية السياسية، والعمل سويا على تقليص بؤر التوتر في المنطقة بهدف الحفاظ على الأمن العربي. وأشار الجهيناوي إلى أن لقاءه مع نظيره السوداني يأتي في إطار الدورة الأولى للجنة التشاور السياسي المشترك، المكلفة بمتابعة تنفيذ مقررات الدورة السابعة للجنة العليا المشتركة التونسية السودانية التي انعقدت في مارس الماضي بالخرطوم.

وشدد الوزير السوداني على أهمية العمل المشترك بين تونس والسودان لدفع الأطراف الليبية للقبول بالحل السياسي بهدف الوصول إلى ليبيا موحدة وآمنة ومستقرة.

واختتم وزير الخارجية السوداني، الاثنين، زيارته إلى تونس التي انطلقت الأحد والتقى خلالها برئيس الجمهورية التونسية الباجي قائد السبسي وسلمه رسالة من الرئيس السوداني عمر البشير.

4