تويتر فلسطين مشغول بالتفاح المقاوم

الجمعة 2015/09/04
مغردون يتهكمون بطريقتهم الخاصة على الدعوة إلى ثورة التفاح

القدس – تهكم فلسطينيون في هاشتاغ: ازرع_تفاح والمقاومة_السلمية، على توجهات السلطة الفلسطينية في دعم وتغليب منطق المقاومة السلمية عبر بث أغنية في التلفزيون الرسمي.

وتداول المغردون الفلسطينيون كلمات أغنية الفنان الشعبي الفلسطيني حافظ موسى حافظ “من دون سلاح”، بكثير من التهكم، معبرين عن استغرابهم من دعوة الأغنية الشعب الفلسطيني إلى “زراعة الزيتون والليمون والتفاح وتشجيع المقاومة الشعبية دون سلاح”.

وعلقت مغردة مصرية “التلفزيون الفلسطيني يطلق حملة مقاومة الاحتلال بزراعة التفاح، سنحرر القدس بالتفاح”.

وقال آخر ساخرا “قشور الموز ممكن يزحلق جنود الاحتلال” وأضاف “مقتل 3 جنود صهاينة، بعد زرع مجهولين شجرة تفاح بالقرب من حاجز عوفر”.

وكتبت داليا نصار “البارحة وأنا جالسة قبالة شجرة التفاح شعرت فجأة كم أنا مناضلة فذّة”. وكتب مغرد “القناة السابعة الصهيونية تتحدث عن اعتراض القبة الحديدية لعدد من صواريخ المقاومة السلمية من طراز تفاح 107”.

وأردف آخر “أنباء عن هروب جماعي للمستوطنين بالضفة، بعد تقدم شجرتي ليمون، مدعومتين بغطاء من ثلاث شجيرات تفاح تجاه المستوطنات، واشتباك عنيف مع شجرة تابعة للجيش الإسرائيلي!”.

وانتقد رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الأغنية بشكل ساخر ولاذع على صيغة الأخبار العاجلة التي من ضمنها: إسرائيل تمنع دخول التفاح والزيتون والليمون لقطاع غزة لدواع أمنية. واستنفار أمني على الحدود بعد زراعة أحد المزارعين عدة أشجار من التفاح. وإغلاق معبر إيرز بعد ضبط أحد المسافرين بحوزته تفاحتان. ونصب القبة الحديدية بمستوطنات الغلاف تحسبا لرد نوعي بعد تجريف شجرة تفاح شمال.

وأضاف معلق “الزوارق الحربية تطارد قارب صيد يقوم بتهريب التفاح من مصر وتطلق النار عليه”. وتهكم معلق “اعتقال فتى بالقدس يشتبه في أنه حاول رمي تفاحة على أحد الجنود. وأردفت مغردة قصف موقع للمقاومة ردا على محاولة فاشلة لزراعة أشجار تفاح جنوب قطاع غزة.

ورد الفنان حافظ موسى حافظ وهو من مخيم جنين في تصريحات لصحف فلسطينية محلية “أنا لا أرضى ولا أمثل ولا أنوب عن أي حزب أو جهة أو رأي يفرط أو يتنازل عن شبر واحد من أرضنا، وفلسطين من النهر إلى البحر، نجود بالدم والمال لأجلها، ونقاوم بالسلاح والبارود لتحريرها وتطهير كل شبر دنسه اليهود على أرضنا”.

19