تويتر يقود الثورة الناعمة لتغيير المجتمع السعودي

مع الاحتفاء غير المسبوق في السعودية بقرار تنظيم جهاز الشرطة الدينية في السعودية ارتفع سقف المطالبات على تويتر الذي “ساهم في رفع الوعي المجتمعي بالحقوق الإنسانية وساعد على صياغة بعض الأنظمة والقوانين”.
الخميس 2016/04/14
برلمان الوطن

الرياض- “لم تعد تغريدات تويتر في السعودية مجرد تغريدات للترفيه” عبارة رددتها كبريات وكالات الأنباء العالمية قبل سنوات أثبتت الأيام صدقها، فالـ140 حرفا فرضت نفسها كعامل مؤثر للتغيير في السعودية.

واحتفى المغردون السعوديون، على تويتر الأربعاء بشكل غير مسبوق، بقرار مجلس الوزراء الذي يمنع أعضاء هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر (الشرطة الدينية) من إيقاف الأشخاص أو التحفظ عليهم أو مطاردتهم أو طلب وثائقهم أو التثبت من هوياتهم أو متابعتهم.

وقوبلت القرارات بمواقف متفاوتة على تويتر ضمن هاشتاغ #تنظيم عمل الهيئة، الذي احتل في مدة وجيزة صدارة اهتمامات المغردين. وبين مرحب بالقرارات باعتبار أن تجاوزات كانت تحدث من قبل أعضاء الهيئة خاصة في ما يتعلق بخصوصيات الناس، وبين آخرين يرون أن القرارات تضعف من سلطة الهيئة وقدرتها على أداء مهمتها في محاربة الفساد أغرق تويتر بالتغريدات.

وقال المغرد عبدالله بن عباد “#تنظيم عمل الهيئة، تويتر برلمان الوطن، له الدور الأكبر في هذا القرار”. في نفس السياق كتب معلق “عصافير تويتر الأنقياء بالنقد، البعيدون عن التطبيل، شكرا لكم ونقدكم المتواصل أدى إلى نتيجة وقرار وإن كانا متأخرين”.

وانتشرت عدة تغريدات على الموقع الاجتماعي مستوحاة من شعارات الثورة في بعض البلدان العربية على غرار “هرمنا من أجل هذه اللحظة التاريخية” و”إذا الشعب يوما أراد الحياة”. واعتبر مغرد أنه “متفائل بالتطوير والتغيير فقط يحتاج الأمر إلى بعض الوقت والتدرج والثقة في توجهات الدولة”.

ويبدو أن تويتر يقود ثورة ناعمة في السعودية ويطلق عليه الكثيرون اسم “برلمان الشعب”. وتقدر نسبة مستخدمي تويتر السعوديين بـ7 ملايين مستخدم. وكان مدير المبيعات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في شركة تويتر بنجامين أمبين أكد بداية العام الجاري أن نسبة نمو عدد مستخدمي تويتر في السعودية كبيرة، إذ بلغ عدد التغريدات التي تصدر من السعودية يوميا 500 ألف تغريدة.

تجاوزات بعض أعضاء الهيئة "الكاريكاتيرية" أحرجت السعودية في الإعلام العالمي وعلى الشبكات الاجتماعية

وأكد مغردون أن هذا ما “كانوا يطمحون إليه أن يعيشوا في مجتمع طبيعي من دون تجسس وتتبع لعورات المسلمين”. واعتبر مغرد أن “من أعظم صور الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، إصدار قرار بـ#تنظيم عمل الهيئة”. وقال آخر “تنظيم عمل الهيئة خطوة مهمة، بل وتاريخية ومفصلية؛ لتأكيد حضور المجتمع الحديث؛ مجتمع القانون والنظام”.

وفي نفس السياق كتب مغرد “أخيرا القانون بعيدا عن الفوضى. #تنظيم عمل الهيئة، لا للاجتهاد ولا للفوضى ولا للمطاردات، نعم للحياة نعم للقانون نعم للدولة نعم للعدالة”. وأكد مغرد “صبرت الدولة؛ وتحمل المجتمع مطولا ثم جاء الحسم لن يكون لظنونهم سُلطة؛ ولن يكون لسُلطتهم اعتراض أو مطاردة مواطن”.

وفي السياق ذاته، قالت المغردة رغد عبدالعزيز إن القرار الأخير “يحمل رسالة بعهد جديد يحترم حريات وخصوصيات المواطنين والمواطنات”. ووافقها على ذلك الإعلامي محمد السعود الذي أكد على أن قرار #تنظيم عمل الهيئة صائب، لأنه سيكون رادعا للتصرفات الخاطئة من بعض أعضاء الهيئة، التي أحرجت الجهاز مع المواطنين والمقيمين”.

يذكر أن تجاوزات الهيئة في بعض الأحيان وبعض الصور “الكاريكاتيرية” التي يقدم عليها أعضاؤها كانت محط أنظار الصحافة العالمية، وأحرجت السعودية في أحيان كثيرة وحولتها إلى مصدر للتندر والسخرية على الشبكات الاجتماعية العالمية.

وكتبت المغردة سارة آل وليد مخاطبة الرافضين للقرار “#تنظيم عمل الهيئة، كل ما في الموضوع أنهم سيعاملونك كـ’إنسان’ عاقل بالغ وليس كـ’حمار’ لم الغصب؟”. يذكر أنه نشط أيضا هاشتاغ #الشعب ضد إلغاء مهام الهيئة، ربط بعض المشاركين فيه “ظهور الفساد بتقييد مهام الهيئة”.

ومع الاحتفاء بقرار تنظيم جهاز الهيئة ارتفع سقف المطالبات على تويتر الذي يؤكد خبراء أنه “يساهم في رفع الوعي المجتمعي بالحقوق الإنسانية ويشجّع على ثقافة التعبير عن الرأي والتحاور، ويعطي فرصة لأصحاب القرار في السعودية لاستطلاع الآراء المختلفة والتوجه العام، والمساعدة على صياغة بعض الأنظمة والقوانين الاجتماعية”.

وكتبت مغردة “تنظيم عمل الهيئة والأمل في تزامن هذا التنظيم مع قانون واضح وصريح للتحرش؛ لا بد أن ننتقل من مرحلة الاجتهادات الفردية إلى مرحلة حزم القانون!”.

ونشط الأربعاء هاشتاغ “#نطالب إلغاء وصاية ولي الأمر، الذي يطالب بإلغاء ولاية الرجل على المرأة. وترزح المرأة السعودية تحت التسلّط الذكوري بمباركة قوانين تسمح للوصيّ عليهن بحرية التصرّف في معظم حقوقهن. ومن صور التسلط، كتبت طبيبة “يا من تملكون العقول تخيل طبيبة في الخمسين من عمرها تحتاج إذن ابنها القاصر لتحصل على إذن بالسفر”.

19