تويوتا تطلق شرارة التشويق بملكة الصحراء

تويوتا تقرر احتلال الصدارة في سوق سيارات البيك آب رباعية الدفع بالكشف عن نموذجها الجديد من تاكوما الملقبة بملكة الصحراء.
الأربعاء 2020/02/12
تاكوما.. "فارس" الأراضي الوعرة

يترقّب عشاق علامة تويوتا، وخاصة في الشرق الأوسط، قدوم وحش الأراضي الوعرة تاكوما، والذي يأتي بملامح شرسة تتلاءم والطبيعة الصحراوية، في خطوة تسعى من ورائها الشركة اليابانية إلى تثبيت أقدامها في صدارة عمالقة صناعة شاحنات البيك آب.

طوكيو – استعرض عملاق صناعة السيارات اليابانية تويوتا عضلاته التصميمية والفنية والتكنولوجية من خلال شاحنة غاية في الأناقة، يتوقع الكثيرون أن تصبح واحدة من أكثر السيارات شعبية في العالم ولاسيما في منطقة الشرق الأوسط.

ولم تكتف تويوتا بالنجاح الكبير والمبيعات الضخمة، التي حققها موديل هايلوكس العام الماضي، بل قررت احتلال الصدارة في سوق سيارات البيك آب رباعية الدفع وكشفت عن نموذجها الجديد من تاكوما الملقبة بملكة الصحراء.

وقبل إزاحة الستار عن تاكوما في معرض شيكاغو الدولي للسيارات، الذي بدأ الأحد الماضي، نشرت الشركة على موقعها في الإنترنت مقطع فيديو تشويقي يظهر كيف بدأت هذه السيارة الأنيقة المخصصة للأراضي الوعرة بفكرة وحتى سيرها على الطرقات.

وللوهلة الأولى يصعب تصديق أن شاحنة بهذه الروعة كانت نتاج عمل إبداعي لمجموعة من المصممين المبتدئين، الذين سعوا إلى إدخال أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا لبنائها.

والبيك آب الجديدة نسخة معدلة عن موديل القديم الذي طرحته تويوتا العام الماضي، لكن الموديل الجديد جاء بهيكل أكثر انسيابية وقمرة تتسع لراكبين

واللافت للانتباه أن الشاحنة موديل 2020 تغيّرت بشكل كبير من حيث المظهر بشكل ملحوظ مقارنة بنماذج تاكوما السابقة.

وحصلت تاكوما الجديدة على واجهات جديدة تمنحها مظهر القوة، إضافة إلى مصابيح أل.إي.دي مميزة، وممتصات صدمات مختلفة.

 ولدى السيارة أنبوب للعادم يرتفع فوق سطح المركبة ليمكنها من عبور البرك والمسطحات المائية دون أن ينطفئ المحرك.

كما قام المصممون بزرع أنظمة ميلتيميديا جديدة، وشاشات تعمل باللمس بمقاس 8 بوصات، وأنظمة السلامة الخاصة بتويوتا سيتفتي سينس بي، والتي تضم نظام تثبيت سرعة تكيفي، ونظاما لاكتشاف المشاة على الطرقات.

وإلى جانب ذلك تمّ تزويد الشاحنة البيك بنظام لمنع الاصطدام بالمركبات الأخرى أثناء السير على الطرقات أو حتى في الصحراء.

وتوجد عدة نماذج من هذه السيارات، واحد منها بمحركات بنزين بسعة 2.4 لتر وبقوة 161 حصانا، والنموذج الآخر أقوى بمحرك يتكون من ست أسطوانات وسعة 3.5 ليتر وعزم 282 حصانا.

كما زوّدت الشركة اليابانية العريقة الشاحنة بعلب سرعة أوتوماتيكية تتكون من ست مراحل، ونظامي دفع خلفي ورباعي، ونظام قيادة خاص للحركة على الرمال أو الطرق الوعرة.

وكان هذا الموديل بالأساس هو طراز هايلوكس وتم تعديله وإعادة تسميته إلى تاكوما، وتم تخصيصه في بداية الأمر لأميركا الشمالية أي في سوقي الولايات المتحدة وكندا.

والجيل الأول من البيك آب ظهر حتى العام 2004 من فئة سيارات النقل الصغيرة وبإصدار الجيل الثاني في عام 2005 باتت الشاحنة تنتمي إلى سيارات النقل المتوسطة. وقد لاقت نجاحا باهرا خلال السنوات الأخيرة وخاصة في الولايات المتحدة.

وحتى تزيد من تسويق الشاحنة، قررت تويوتا نقل تصنيع شاحنتها الشهيرة تاكوما خارج الولايات المتحدة خلال الفترة القليلة المقبلة.

وقالت الشركة في بيان الشهر الماضي أن تلك الخطوة تأتي ضمن خطة جديدة للاستثمار، مضيفة أنها استثمرت بالولايات المتحدة حتى الآن ما يقرب من 7.1 مليار دولار.

ووفق موقع موتور وان المتخصص في قطاع السيارات، فإن خطة تويوتا الاستثمارية تشمل نقل عملية تصنيع بعض من سياراتها خارج الولايات المتحدة وفي مقدمتها تاكوما، التي ستتوقف عملية تصنيعها رسميا بنهاية 2021، وذلك بمصنع تويوتا بمدينة سان أنطونيو المكسيكية.

ولم تكشف تويوتا موعد طرح هذه النسخة في الأسواق أو سعرها، فيما تشير توقعات الخبراء أنها ستكتسح مبيعات الشركة.

17