تويوتا تقدم رؤية بديلة للدراجات والسيارات الصغيرة

الخميس 2017/02/23
النموذج المنتظر سيمثل قفزة كبيرة عن النموذج السابق آي.رود

طوكيو - نشرت شركة تويوتا صورة تشويقية للنموذج الاختباري آي.تريل كونسبت، الذي يعبر عن رؤيتها للبديل المناسب للدراجات النارية أو السيارات الصغيرة.

وأوضحت أن المركبة الاختبارية، التي سيتم إزاحة الستار عنها خلال فعاليات معرض جنيف للسيارات الشهر المقبل، تتألف من عجلتين وثلاثة مقاعد بنظام الترتيب 2+1، وتعتمد على نظام الدفع الكهربائي الخالي من الانبعاثات الضارة.

وأشارت الشركة اليابانية الرائدة في مجال تقنيات السيارات إلى أن المركبة الاختبارية تستقر بشكل ذاتي؛ حيث أنها تحافظ على الاتزان في حال الوقوف وعند السير بسرعات منخفضة بفضل تقنية تعرف باسم “أكتيف لين”.

وكانت الشركة قد كشفت خلال معرض سي.إي.أس للتقنيات الاستهلاكية في لاس فيغاس الشهر الماضي، عن تصورها للسيارة الذكية.

وكانت تويوتا قد قدمت النموذج المستقبلي آي.رود ذا العجلات الثلاثية، لكن يبدو أن النموذج آي.تريل سيمثل قفزة نوعية كبيرة بالتوازن المحكم على عجلتين.

وقدمت حينها النموذج الأوليّ من سيارتها كونسبت.آي الذي ينتظر أن يحل فيه التفاعل مع المساعد الرقمي “يوي” بشكل كبير محل المفاتيح وشاشات اللمس في التحكم في السيارة.

وأوضحت أن ركاب السيارة سيروحون عن أنفسهم باستخدام برامج حاسوبية، بالإضافة إلى أن هذا المساعد الرقمي سيتعرف على احتياجات الركاب، بل وسيكون قادرا على التنبؤ بها.

ومن ناحية المظهر الخارجي لجأت تويوتا إلى التصميم المستشرف للمستقبل، حيث تظهر شاشة في مقدمة السيارة للمشاة ما إذا كانت السيارة تسير الآن بشكل مستقل أم من خلال سائق بشري.

ويشمل التصميم على عناصر مختلفة من شأنها أن تساعد السائقين، مثلا إذا كان هناك منعطف أو خطر مُحتَمَل، إذ يمكن التعرف على أي شيء من خلال اللوحات التي تظهر أمام القائد.

وتعتبر الشركة أن السيارة هي ثالث أكثر الأماكن التي يعيش فيها البشر بعد المنزل ومكان العمل، ولذلك تهدف إلى إنشاء علاقة قوية بين قادة السيارات وسياراتهم من خلال آي.تريل كونسبت.

10