تيسلا أس.100.دي أقل سيارة كهربائية حاجة للشحن

السبت 2017/01/28
على عرش السيارات الكهربائية المطروحة في الأسواق حتى الآن

ديترويت (الولايات المتحدة) – عدلت شركة تيسلا الأميركية لصناعة السيارات الكهربائية بيانات سيارتها “أس 100 دي” هذا الأسبوع في موقعها على الإنترنت، لتعزز موقعها في صدارة أكثر السيارات الكهربائية كفاءة.

وأشارت البيانات الجديدة إلى أن السيارة تستطيع السير لمسافة تزيد على 539 كيلومترا قبل الحاجة إلى إعادة شحن البطارية لتصبح السيارة الكهربائية الأطول مدى في الأسواق حاليا.

وأشار موقع “موتور تريند” المتخصص في موضوعات السيارات إلى أن السيارة “أس 100 دي” أغلى بمقدار 3 آلاف دولار من سيارة الجيل الأقدم “أس 90 دي”.

وأضاف أن المسافة التي يمكن أن تقطعها قبل إعادة الشحن تزيد بما يصل إلى 66 كيلومترا عن السيارة “أس 90 دي” بحسب تقديرات وكالة حماية البيئة الأميركية، المعنية بتقييم السيارات من حيث معدل استهلاك الوقود وكميات العوادم المنبعثة منها في الولايات المتحدة.

وتقول شركة “تيسلا” إن كلا الطرازين يمكنهما الانطلاق من الثبات والوصول إلى سرعة 100 كيلومتر في الساعة خلال نحو 4.2 ثانية فقط، رغم أن السيارة “أس 100 دي” تعمل ببطارية بقوة 100 كيلو واط في الساعة، مقارنة ببطارية بقوة 90 كيلو واطا في الساعة في الطراز السابق.

وتشير البيانات في الوقت نفسه إلى أن السيارة “أس 100 دي” أبطأ من الطراز “بي 100 دي” وهو أحدث وأغلى طرز سيارات “تيسلا” حيث تستطيع السيارة من هذا الطراز الانطلاق من الثبات إلى سرعة 100 كيلومتر في الساعة خلال 2.5 ثانية فقط بحسب شركة تيسلا.

ويمكن للمشتري اختيار سيارة “أس 100 دي” مزودة بنظام كامل للسائق الآلي إلى جانب اختيار مجموعة أخرى من الخيارات مثل حزمة التحديثات الفارهة ونظام تكييف الهواء الذكي وحزمة تجهيزات الطقس البارد ونظام صوتي فائق النقاء.

وطرحت شركات سيارات أخرى كثيرة نماذج مستقبلية لسيارات تضاهي سيارات تيسلا، لكنها جميعا لم تبدأ الإنتاج التجاري حتى الآن.

10