ثقب البنية الكربونية للبطارية يحسّن نقل الشحنة الكهربائية

الأحد 2017/05/14
الثقوب تحسن قدرة البطاريات على التخزين

* أظهرت دراسة أميركية حديثة أن عمل ثقوب في بنيتها الكربونية ذات السُمك الذي لا يتجاوز ذرة كربون واحدة يحسن قدرة البطاريات على التخزين، ويحسن نقل الشحنة الكهربية.

ويجري الباحثون اختبارات منذ فترة على أقطاب كهربية ذات مسام دقيقة لا تتجاوز بضعة نانومترات (النانو يساوي واحدا على مليون من الملّيمتر). وتتميز هذه الهياكل بأنها ذات مساحة كبيرة جدا مقارنة بحجمها.

ولخص الباحثون نتائج أبحاثهم بالقول “توفر شبكة الغرافين شديدة التشعب في بنيتها ثلاثية الأبعاد صفات نقل إلكترونات ممتازة وتسهل بنيته المسامية الهرمية النقل السريع للأيونات”.

* كشفت شركة دورو السويدية لصناعة الهواتف المحمولة عن طرح جهاز جديد يتميز بهيكل صلب مصمم خصيصا لتلبية احتياجات مستخدمين من فئة العاملين في الخدمات الاجتماعية والرعاية والبنّائين في بيئات العمل الشاقة بمفردهم.

ويحتوي الجهاز الجديد طراز 8020 إكس على إمكانية طلب النجدة من خلال الضغط على زر أحمر على جانب الجهاز.

ويرسل الجهاز رسالة نصية إلى خمسة أشخاص تحتوي على تفاصيل تحدّد موقع المستخدم عن طريقة خاصية جي بي إس.

ويوصف الجهاز الجديد الذي يعمل بنظام تشغيل أندرويد بأنه جهاز ينتمي إلى فئة الهواتف الشاقة، وهي الهواتف المصممة للخدمة في بيئة الأعمال الشاقة.

* لم يفلت دماغ المستخدمين من القراصنة البارعين في سرقة كلمات مرور ضحاياهم وبياناتهم الشخصية بأيّ شكل من الأشكال، فأحدث الطرق التي يتبعونها حاليا استخدام سماعات الرأس التي تقرأ الموجات الدماغية.

ويستغل القراصنة السماعات المتاحة في الأسواق والتي تُروّج على أنها أجهزة تحكم في ألعاب الفيديو، حيث وجد الباحثون في جامعة ألاباما في برمنغهام بإنكلترا أن أيّ مستخدم يقوم بإيقاف لعبة الفيديو بينما يرتديها ثم يدخل على حسابه في البنك، يستطيع القراصنة سرقة بياناته بما فيها كلمة السر الخاصة به.

وأوضحوا أن ثمة برنامجا خبيثا قادرا على قراءة الموجات الدماغية للمستخدم المرتدي للسماعة وفك شفرتها بسهولة.

* أطلقت شركة “آب محل” تطبيقها الجديد صلة، وهو تطبيق جديد للدردشة والتواصل موجه خصيصا للمستخدمين العرب.

وبحسب الشركة فقد بلغ عدد مستخدمي تطبيق صلة الذي تم إطلاق النسخة النهائية منه قبل أيام، وذلك بعد ثلاثة أشهر من إطلاق نسخة تجريبية، أكثر من مليون مستخدم عربي.

ويقدم التطبيق إضافة إلى ميزات الدردشة الأساسية، ملصقات محلية ورموزا تعبيرية وصورا متحركة قامت الشركة بابتكارها وتصميمها حيث تعبر هذه الصور عن الحياة في العالم العربي.

كما يمتاز بأنه يعرض للمستخدم توصيات للدردشة مع مستخدمين قد يعرفهم أو آخرين بحسب بعدهم الجغرافي.

18