جائزة أسرة الدار تعزز قيم التلاحم الأسري في الإمارات

الأربعاء 2014/07/23
الجائزة تشجع الأسر الإماراتية على المساهمة الفاعلة في بناء مجتمع متماسك

أبوظبي- استجابة لمبادرة الشيخة فاطمة بنت مبارك جاءت فكرة “جائزة أسرة الدار” التي تسعى إلى تعزيز قيم التلاحم والترابط الأسري في مجتمع إمارة أبوظبي وتكريم الأسر المتميزة وأفرادها ممن نجحوا في تحقيق نتائج إيجابية تسهم في دعم التنمية الاجتماعية في إمارة أبوظبي بشكل خاص ودولة الإمارات بشكل عام.

وتهدف الجائزة إلى تكريم الأسر المنتظمة في المشاركة في برنامج وخدمات مؤسسة التنمية الأسرية بشكل خاص والبرامج والخدمات الاجتماعية المقدمة من حكومة أبوظبي بشكل عام بما يحقق استفادة أدت إلى نتائج بناءة ساهمت في استقرار حياتها الأسرية وتقوية روابطها وتماسك بنيانها الاجتماعي.

وتعتبر جائزة أسرة الدار جائزة محلية سنوية موجهة للأسرة وأفرادها وللمؤسسات والهيئات الداعمة للبرامج والمشاريع الاجتماعية والاقتصادية المرتبطة بالأسرة بالإضافة إلى مؤسسات البحث العلمي التي ترصد التحديات التي تواجه الأسرة وتبحث في أسبابها والمخاطر المترتبة عليها وتقترح حلولا وتوصيات هدفها المحافظة على تماسك الأسرة وتلاحمها في إمارة أبوظبي.. كما تمنح الجائزة للشخصية الشرفية التي تتميز بدعمها المبادرات والقضايا التي تهم الأسرة وترتبط بها.

وتأتي هذه الجائزة من أجل تشجيع الأسر في إمارة أبوظبي على المساهمة الفاعلة في بناء مجتمع متماسك مترابط وذلك من خلال المشاركة في البرامج والخدمات التي تطرحها مؤسسة التنمية الأسرية بالإضافة إلى الاستفادة من البحوث والدراسات والمشاريع والمبادرات التي تنفذها الجهات الداعمة.

21