جائزة أسوأ ممثلة لكاميرون دياز هذا العام

الاثنين 2015/02/23

يلوس أنجلس - حصلت الممثلة كاميرون دياز على لقب أسوأ ممثلة في حفل توزيع جوائز “غولدن راسبيري” لأسوأ فيلم هذا العام في دورته الخامسة والثلاثين، وقد حازت دياز على جائزة المجسم المذهب لثمرة التوت وقيمتها 4.97 دولارات عن فيلميها الكوميديين “ذي أذار ومان” و”سكس تيب”.

كما قضى فيلم “سيفينج كريسماس” على عودة النجم الصغير السابق كيرك كاميرون، حيث نال الفيلم جائزة غولدن راسبيري لأسوأ فيلم هذا العام أيضا.

وحصد فيلم كيرك كاميرون أربعا من أسوأ ست جوائز، حيث نال هو وأسرة فيلم “سيفينج كريسماس” الكوميدي جوائز أسوأ فيلم وأسوأ ممثل وأسوأ سيناريو وأسوأ ممثل في عمل ثنائي.

وخرج المخرج مايكل باي بأخف الأضرار، حيث تصدر فيلمه “ترانسفورمرز” أسوأ الأفلام المرشحة لنيل الجائزة بسبع ترشيحات لكنه لم يستحق سوى جائزة أسوأ إخراج وأسوأ ممثل وكانت الأخيرة من نصيب كيلسي غرامر. في حين نالت الممثلة ميغان فوكس جائزة أسوأ ممثلة مساعدة عن دورها في فيلم “تينايدج ميتنت نينجا ترتلز”.

وللإشارة فإن الجوائز وزعت خلال مراسم أقيمت بقلب هوليوود عشية حفل الأوسكار على الرغم من أن هؤلاء المكرّمين بها نادرا ما يحضرون.

24