جائزة الإمارات للرواية تكرم الفائزين في دورتها الثالثة

الثلاثاء 2016/05/03
جائزة طموحة

أبوظبي- كرم الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي الإماراتي الفائزين في الدورة الثالثة من “جائزة الإمارات للرواية” التي تنظمها “تو فور 54”، وقد احتضن التكريم “مجلس الحوار” الذي أقيم في إطار معرض أبوظبي الدولي للكتاب بحضور مريم المهيري الرئيس التنفيذي بالإنابة لـ”تو فور 54” وجمال الشحي الأمين العام لـ”جائزة الإمارات للرواية”.

والأعمال الفائزة التي تم تكريم أصحابها هي رواية “حارس الشمس” للكاتبة إيمان يوسف ورواية “مدن ونساء ” للكاتب سعيد البادي، اللتان فازتا مناصفة بالمركز الأول ضمن فئة الرواية الطويلة. ورواية “أيام من ذاكرة سنمار” للكاتب منصور العلوي، التي حصلت على المركز الثاني في الفئة ذاتها، وتم تقديم جائزة تشجيعية لرواية “ماذا لو” للكاتبة سارة العبادي.

كما تم تكريم الكاتبة عائشة العليلي التي فازت روايتها “أرجوحة حديدية” بالمركز الأول ضمن فئة الرواية القصيرة، وجاءت رواية “جذور عارية” للكاتبة حسنة السالمي في المركز الثاني ضمن هذه الفئة، في حين حصلت رواية “المواطن سيفول” للكاتب سالم الأغبري على جائزة تشجيعية.

وقد أعربت مريم المهيري الرئيس التنفيذي بالإنابة لـ”تو فور 54” عن شكرها وتقديرها للدعم الذي تحظى به الجائزة التي باتت تمثل حافزا للروائيين الإماراتيين.

وأضافت “تفخر تو فور 54 بتنظيمها لهذه الجائزة الوطنية التي تدعم المواهب الإماراتية في مجال الرواية كجزء من أهدافها الرئيسية المتمثلة في صناعة المحتوى الإعلامي الأصيل وخلق بيئة تنافسية تشجع على الإبداع“.

وأشارت المهيري إلى “أن جائزة الإمارات للرواية تعد أفضل وسيلة لتطوير محتوى يعبر عن ثقافتنا ويجسد قيمنا وتقاليدنا”، مفتخرة بأن هذه الجائزة قدمت 65 رواية كتبها إماراتيون خلال دورات الجائزة الثلاث الماضية.

كما أكدت أن الاستثمار في العنصر البشري من ركائز استراتيجية عمل هيئة المنطقة الإعلامية حيث تقوم من خلال برنامج “الروائي” على صقل جيل جديد من الروائيين الإماراتيين والذين تم حتى الآن تدريب 45 كاتبا منهم، من خلاله أنجزوا 17 رواية وفاز بعضهم بجائزة الإمارات للرواية في دوراتها المختلفة ما يدل على قوة هذا البرنامج ونجاحه في تحقيق أهدافه.

ومن جهته هنأ جمال الشحي الأمين العام للجائزة الفائزين بدورة هذا العام وأثنى على إنجازاتهم والحس الإبداعي الذي كان جليا في رواياتهم. وقال إن جائزة الإمارات للرواية تبحث عن المواهب المحلية وتحتفي بها.

15