جائزة الشيخ زايد تعلن عن قائمتي الترجمة والثقافة العربية في اللغات الأخرى

الخميس 2015/02/26
الأعمال المقدّمة في فروع الجائزة تنوعت من حيث الموضوع والتناول

أبوظبي - أعلنت جائزة الشيخ زايد للكتاب، في دورتها التاسعة (2014-2015) عن القائمات القصيرة في فرعي الترجمة والثقافة العربية في اللغات الأخرى.

ضمّت القائمة القصيرة لجائزة الشيخ زايد للترجمة الأعمال التالية:

- “المسالك والبلدان في بلاد الشام في العصور القديمة والوسطى” للمترجم عصام الشحادات، سوريا/ فرنسا، من منشورات المعهد الفرنسي للشرق الأوسط بيروت، دمشق 2013.

- هاروو هاناوا، ثلاثية نجيب محفوظ: “قصر الشوق” 2012، “بين القصرين” 2011، و”السكرية” 2012، منشورات كاكوشو كانوكاي، اليابان.

- “تاريخ الأنثروبولوجيا”، للمترجم المصري عبده الريس، وهو من منشورات المركز القومي للترجمة بالقاهرة 2014.

من جهة أخرى أعلنت جائزة الشيخ زايد للثقافة العربية في اللغات الأخرى عن قائمتها التي تضم:

- دراسة “قراءة داروين في الفكر العربي 1860- 1950 “للمؤلفة مروى الشاكري، أميركية من أصل مصري، والدراسة من منشورات مطبعة جامعة شيكاغو 2013.

- “أثر الليلة العربية على الثقافة اليابانية” من تأليف الياباني سوجيتا هايديياكي، ومن منشورات إيوانامي شوتن 2012.

- “قراءة الحمراء” للمؤلف خوسي ميغيل بويرتا فيلتشيث من منشورات تحرير قصر الحمراء وجينيرال لايف، 2011.

وعن الأعمال المتقدّمة في هذه الدورة علّق علي بن تميم، أمين عام الجائزة، بقوله “تنوّعت الأعمال المقدّمة في فروع الجائزة من حيث الموضوع والتناول والترجمة، وكان مستوى التنافس كبيرا فيما بينها. أما في فرع الثقافة العربية فقد تميزت الأعمال بالجدة، واشتملت على دراسة في الفنون العربية وجمالياتها في الأندلس، وبحث زمني لأثر قصص ألف ليلة وليلة في الثقافة اليابانيّة، بالإضافة إلى عمل حول تلقي منجزات العلوم الحديثة وخاصة نظريات تشارلز داروين وفرضياته العلمية في الفكر العربي الحديث”.

وقد سبق أن أعلنت جائزة الشيخ زايد للكتاب عن الأعمال المرشحة ضمن قائمتها القصيرة في فروع أدب الطفل، والمؤلف الشاب، والآداب، خلال الأسبوع الماضي. وتليها الفروع الأخرى خلال الأسبوع القادم، وذلك بعد اجتماع “الهيئة العلمية” الذي تمت فيه مراجعة تقارير المحكّمين الخاصة بالترشيحات.

ويذكر بأن الجائزة وبعد انتهاء الإعلان عن القائمات القصيرة ستكشف عن العناوين الفائزة خلال الأسابيع القادمة، بعد عرض الأسماء المرشحة على مجلس الأمناء لإقرارها، وسيتم تكريم الفائزين في الحفل الذي ستقيمه الجائزة يوم الاثنين الموافق لـ11 مايو 2015 في معرض أبوظبي الدولي للكتاب، الذي ستجري فعالياته في مركز أبوظبي الدولي للمعارض‎.

14