جائزة الشيخ زايد للكتاب في فرانكفورت

فعاليات الجائزة تهدف إلى تعريف العالم بمدى الحرص والاهتمام الذي توليه دولة الإمارات لدور الكِتاب بوصفه أداة لنشر العلم والمعرفة.
الثلاثاء 2019/10/15
جائزة الشيخ زايد تثري معرض فرانكفورت

 فرانكفورت (ألمانيا) – تنظم جائزة الشيخ زايد للكتاب سلسلة من الفعاليات في إطار مشاركتها في معرض فرانكفورت الدولي للكتاب الذي يقام خلال الفترة من 16 وإلى غاية 20 أكتوبر الجاري، وذلك تحقيقا لأهدافها التي تصب في إبراز الثقافة العربية فكرا وإبداعا، إلى جانب دعم مساعي الجائزة الرامية إلى تعريف العالم بمدى الحرص والاهتمام الذي توليه دولة الإمارات لدور الكِتاب بوصفه أداة لنشر العلم والمعرفة، والتواصل الإنساني بين الثقافات.

وحسب بيان صحافي للجائزة، تتضمن الفعاليات عددا من الندوات الحوارية وحفلات إطلاق ترجمات الكتب الفائزة بالجائزة لأول مرة، بحضور مؤلفين وأصحاب دور نشر مرموقة.

جائزة الشيخ زايد تسعى إلى ترجمة الكتب الفائزة بهدف التعريف بالإبداعات الأدبية العربية وإيصال صوت الكاتب العربي

وتشتمل أبرز الفعاليات المرتقبة على ندوة حوارية بعنوان “أدب الطفل اليوم–أصوات من العالم العربي والألماني” التي تنظم بالتعاون مع مؤسسة “ليتبروم” الثقافية الألمانية حيث تستضيف الندوة الكاتب الكويتي حسين المطوع الفائز بجائزة الشيخ زايد للكتاب لعام 2019 عن فئة أدب الأطفال والناشئة، والدكتورة كريستيان رابيه، مديرة المكتبة الدولية للأطفال والناشئة في ميونيخ، وستيفان ترودفايند، ناشر في “أديشن أورينت” في برلين، ويدير الندوة شتيفان فايدنر، وهو مستعرب ومترجم ألماني.

وتنظم الجائزة أيضا اجتماعا يضم أهم الناشرين الدوليين من الصين وألمانيا وفرنسا وروسيا، وذلك لبحث سبل التعاون مع دور النشر العالمية من خلال مبادرة الترجمة التي تقدمها الجائزة، لترجمة العناوين الفائزة بالجائزة في فروع أدب الطفل والآداب بهدف التعريف بالإبداعات الأدبية العربية وإيصال صوت الكاتب العربي للعالم.

وتستعد الجائزة في يوم 18 أكتوبر الجاري لإطلاق ترجمات إنكليزية وفرنسية وألمانية وأوكرانية للكتب الفائزة في فروع أدب الطفل والآداب بحضور ممثلين عن دور النشر التي أصدرتها.

14