جائزة الشيخ زايد وأدب الطفل والناشئة

الأربعاء 2014/01/22
جائزة الشيخ زايد للكتاب تعلن عن قائمتها الطويلة لفرع "أدب الطفل والناشئة"

أبوظبي – أعلنت جائزة الشيخ زايد للكتاب عن القائمة الطويلة لفرع “أدب الطفل والناشئة” للدورة الثامنة 2013 – 2014 وكانت الترشيحات التي تقدَّمت إلى هذا الفرع في الدورة الحالية قد وصلت إلى ما يزيد على 200 مشاركة. وستختتم أعمال الدورة الثامنة للجائزة بحفل تكريم في الرابع من مايو في مركز أبوظبي الوطني للمعارض.

تضم القائمة الطويلة لفرع أدب الطفل والناشئة أحد عشر عملاً. وهي على التوالي قصة “قبعة رغدة” للكاتبة الأردنية تغريد النجار، الصادرة عن دار “السلوى للدراسات والنشر” (2012) و”ألف حكاية وحكاية” للباحث العراقي شفيق مهدي، عن “منشورات وزارة الثقافة العراقية” (2013) و”ثلاثون قصيدة للأطفال” للبناني جودت فخر الدين، الصادرة عن “دار الحدائق” (2013) وقصة “دجاجة البيت الذي رحل” للكاتب اللبناني حسن عبدالله، عن “أكاديميا إنترناشيونال (2013). هذا إلى جانب ديوان “بيننا سمكة” للشاعرة المصرية عبير عبدالعزيز، والصادر عن “الدار المصرية اللبنانية” (2013).

أما على مستور الرواية فنجد في القائمة رواية “الذين أضاؤوا الشموع″ للكاتب المصري علي ماهر عيد، والصادرة عن منشورات دار الهلال (2013) ورواية “ثلاث حكايات عن الغضب” للكاتب المصري محمد منسي قنديل، والصادرة عن منشورات دار الشروق (2013). واختيرت الروائية اللبنانية فاطمة شرف الدين عن روايتها “جدتي لا تسمعني، والصادرة عن دار “الساقي” (2012)، هذا إضافة إلى رواية “معجزة في الصّحراء” للروائي المصري يعقوب الشاروني، والصادرة عن دار “نهضة مصر للطباعة والنشر” (2013)، كما نجد رواية بعنوان “زهرة الربيع″ للباحث التونسي محمد الغزي، والصادرة عن دار “كنوز للنشر والتوزيع″ (2012)، وأخيرا رواية “كُرة…كُرة” للروائية اللبنانية سمر محفوظ براج، والصادرة عن دار “أصالة” (2013).

وتجري حاليا أعمال لجان التحكيم لتقييم الكتب، وستجتمع الهيئة العلمية في منتصف مارس المقبل لمراجعة تقارير المحكمين تمهيداً لعرضها على مجلس الأمناء لاعتماد الأسماء المرشحة للفوز في فروع الجائزة التسعة والتي تبلغ القيمة الإجمالية لها سبعة ملايين درهم إمارتي.

ومن أهداف الجائزة تشجيع أدب الأطفال والناشئة، الذي يسعى إلى الارتقاء بثقافة هذه الشريحة المهمة في المجتمع، وبذائقتهم الجمالية، ويبني هويتهم الحضارية على التفاعل الخلاق بين الماضي والحاضر.

14