جائزة الصحراء المغربية على غرار الجائزة الوطنية للصحافة

الثلاثاء 2014/02/25
الجائزة ستخصص لأصناف التلفزيون والإذاعة والصحافة الورقية والإلكترونية

الرباط – أعلنت اللجنة التنظيمية للدورة الأولى لـ”جائزة الصحراء للصحافة” أن باب الترشيح مفتوح خلال الفترة ما بين 25 فبراير و5 مارس المقبل لاختيار أحسن الأعمال الصحفية والإعلامية التي تعنى بالثقافة الحسانية.

وأوضح بيان للجنة أن هذه الجائزة، التي ينظمها نادي الصحافة بالعيون واللجنة الجهوية لحقوق الإنسان العيون-السمارة، ستخصص لأصناف التلفزيون والإذاعة والصحافة الورقية أو الإلكترونية والوكالات ثم الصورة.

وأضاف مصدر مطلع لـ “العرب” أن تنظيم هذه الجائزة جاء ليثمن الأعمال والمجهودات التي يبذلها الصحفيون من مختلف المنابر الإعلامية المحلية والوطنية من أجل النهوض والتعريف بالثقافة الحسانية.

والثقافة الحسانية هي ثقافة أمازيغية مستعربة تستمد جذورها من التقاليد الأمازيغية لقبائل صنهاجة الصحراوية وقبائل الطوارق ويظهر ذلك في اللباس والحلي وتمازج اللغة العربية بالأمازيغية.

وأشار المصدر إلى أنه يشترط في المرشح أو المرشحة لهذه الجائزة أن يكون من جنسية مغربية وأن يكون العمل موضوع الجائزة قد أنجز خلال السنوات الخمس الأخيرة على الأكثر وأن يدور حول الثقافة الحسانية.

ويتعين على كل متبار، يمكنه تقديم أعماله باللغة العربية أو الفرنسية أو الأسبانية، أن يتقدم بملف متكامل يتضمن نسخة من بطاقة التعريف الوطنية وبطاقة تقنية عن العمل المشارك في المسابقة وأربع نسخ من العمل المشارك في المسابقة وسيرة ذاتية، فضلا عن تقديم الأعمال المترشحة في صيغتها الأصلية.

وأشارت اللجنة التنظيمية إلى أنه لا يجوز الترشح لنيل الجائزة في أحد الأصناف سوى بعمل واحد، باستثناء جائزة الصورة التي يمكن الترشح لها بعشرة أعمال فوتوغرافية على الأكثر، كما يمكن المشاركة بشكل فردي أو جماعي. ويتعين على الصحفيين والصحفيات، العاملين بمختلف المنابر الإعلامية والراغبين في المشاركة في هذه الدورة، إيداع ملفات الترشيح بمقر اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان العيون- السمارة الكائن بمدينة العيون.

وسيتم تتويج الفائزين بـ”جائزة الصحراء للصحافة” خلال حفل سينظم يوم 8 مارس المقبل.

18