جامعة الإمارات تدعم استراتيجية التبادل الطلابي

الثلاثاء 2014/01/21
إقبال الطلبة الأجانب على الدراسة في جامعة الإمارات

أبوظبي- تستعد جامعة الإمارات لاستقبال دفعة جديدة من الطلبة الدوليين، ضمن برنامج التبادل الطلابي الدولي والذي تعتمده الجامعة مع عدد من الجامعات العالمية المرموقة. وصرح نائب مدير جامعة الإمارات، البروفيسور محمد البييلي، أن طلبة من كوريا الجنوبية واليابان وأميركا ستستقبلهم الجامعة ضمن الفصل الجامعي الثاني.

وأشار البييلي خلال لقائه مع طلبة من فرنسا وألمانيا وإسبانيا إلى الدور المهم الذي يؤديه برنامج التبادل الطلابي الدولي، والذي يحظى باهتمام ومتابعة من وزير التعليم العالي والبحث العلمي الرئيس الأعلى للجامعة، الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان.

وأضاف: “هناك تزايد في أعداد الطلبة الدوليين للدراسة في جامعة الإمارات، وهنالك طلبات متزايدة من قبل جامعات مختلفة ترغب في ابتعاث طلبتها لدينا سواء على مستوى الدراسات الأولية أو الدراسات العليا والبحث العلمي، إضافة إلى التبادل الأكاديمي، وهذا كله يأتي ضمن اتفاقيات تعاون مشترك بين الجامعة والجامعات الأخرى”.

كما أعرب الطلبة الدوليون وهم خورخي ريمون من جامعة مدريد المستقلة في إسبانيا، وطارق بن قريرة وحمزة لاربي من جامعة مونبلييه في فرنسا، والطالب دانيال زيمبل من جامعة جوته فرانكفورت في ألمانيا، والطالبان الفارو رودريغيز وأنريكي ايورا من جامعة كارولوس الثالث في إسبانيا، عن إعجابهم بمستوى التعليم العالي بالدولة بشكل عام والنظام التعليمي المتبع في جامعة الإمارات.

ومن جهة أخرى حضر العديد من طلاب جامعة الإمارات فعاليات المؤتمر السنوي الثاني لــ”مجلس الإمارات للأبنية الخضراء”، المنتدى المستقل الذي يشجع مساعي الحفاظ على البيئة، من خلال الترويج لممارسات المباني الخضراء في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وقال رئيس مجلس إدارة الإنابة، سعيد العبار: “تؤكد مشاركة طلاب جامعة الإمارات التزامنا الراسخ بتعزيز العلاقات المميزة مع أعضاء المجتمع الطلابي، والذين سيكونون قادة الأعمال في المستقبل، ونحن ملتزمون بالعمل مع المؤسسات التعليمية والطلاب من أجل تعزيز الوعي حول المباني الخضراء، وتبادل أفضل الممارسات، وتشجيع البحث والتطوير في بيئات الأبنية المستدامة”.

17