جامعة هارفارد لا تميز ضد الطلاب

القضاء يعتبر أن جامعة هارفارد تراعي معايير عرقية في عملية اختيارها للطلاب لكنها لا تقوم بذلك على حساب المرشحين من أصول آسيوية.
الخميس 2019/10/03
برنامج اختيار الطلبة جامعة هارفارد "ليس مثاليا"

نيويورك – اعتبرت قاضية فيدرالية في بوسطن، في إطار محاكمة جامعة هارفارد بتهمة التمييز، أن هذه المؤسسة العريقة تراعي معايير عرقية في عملية اختيارها للطلاب لكنها لا تقوم بذلك على حساب المرشحين من أصول آسيوية.

وجاء في قرار القاضية، أليسون بوروز، الواقع في 130 صفحة أن برنامج اختيار الطلبة في أشهر الجامعات الأميركية “ليس مثاليا”، غير أن “المحكمة لن تفكّك برنامجا جيّدا جدّا يتماشى مع الأحكام الدستورية، لمجرّد أنه من الممكن تحسينه”.

وتعود هذه الشكوى إلى نوفمبر 2014 عندما باشرت منظمة “ستيودنتس فور فير أدميشنز” ملاحقات قضائية في حقّ أعرق جامعة في الولايات المتحدة.

وأعربت المنظمة عن نيتها استئناف القرار واللجوء إلى المحكمة العليا إن دعت الحاجة.

24