جبهة النصرة تختطف ثمانية أشخاص شرقي لبنان

الأربعاء 2014/06/11
حالة استنفار وتوتر بعد اختطاف عمال من قبل جبهة النصرة

بيروت- أعلن مصدر أمني لبناني، أمس الثلاثاء، أن مسلحين يرجح أنهم من تنظيم جبهة النصرة الموالي للقاعدة خطفوا 8 عمال سوريين ولبنانيين اثنين في إحدى البلدات اللبنانية القريبة من الحدود الشرقية مع سوريا.

وذكر المصدر أن العمال السوريين الثمانية واللبنانيين الاثنين كانوا يعملون في إحدى الورش والحفريات في محيط بلدة رأس بعلبك شرق لبنان.

وأوضح أن المسلحين تمكنوا من الوصول إلى محيط البلدة بعد تسللهم من محيط بلدة عرسال المحاذية للحدود مع سوريا، التي تستضيف أكثر من 106 آلاف نازح سوري.

يذكر أن تحذيرات كانت أطلقتها مؤخرا جهات لبنانية من أن عرسال أصبحت تحت سيطرة التنظيمين المتشددين: جبهة النصرة وتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام، وأن هذا الحضور تعزز مع هروب عشرات المسلحين من سوريا إلى المناطق الجبلية المحاذية للبلدة.

ولفت المصدر إلى أن المجموعة المسلحة سرقت أيضا عددا من الشاحنات الكبيرة والصغيرة كانت متواجدة في موقع الورشة، مشيرا إلى أن “حالة استنفار وتوتر تسود أهالي البلدة”.

4