جبهة النصرة تسيطر على معقل تنظيم جبهة ثوار سوريا

السبت 2014/11/01
انشقاق عناصر من ثوار سوريا وانضمامهم لجبهة النصرة خلال المعركة

بيروت- سيطر تنظيم جبهة النصرة المتطرف السبت على معقل تنظيم جبهة ثوار سوريا احدى اكبر القوى المقاتلة في المعارضة السورية، في منطقة جبل الزاوية في محافظة ادلب (شمال غرب) بعد نحو اسبوع من اندلاع معارك بين الطرفين في هذه المنطقة.

وجاء في بريد الكتروني للمرصد السوري لحقوق الانسان "سيطرت جبهة النصرة صباح السبت على بلدة دير سنبل المعقل الرئيسي لجبهة ثوار سوريا، لتصبح بذلك غالبية قرى وبلدات جبل الزاوية تحت سيطرة جبهة النصرة"، الفرع السوري لتنظيم القاعدة.

وأضاف المرصد ان "العشرات من عناصر جبهة ثوار سوريا انشقوا عنها وانضموا الى جبهة النصرة، كما ان عددا من مقاتلي تنظيم الدولة الاسلامية (الجهادي المتطرف) وصلوا بشكل فردي لمؤازرة جبهة النصرة".

وقال من جهته مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس ان "الاشتباكات توقفت صباح السبت مع سيطرة جبهة النصرة على بلدة دير سنبل"، مشيرا الى ان جبهة النصرة "استولت على اسلحة جبهة ثوار سوريا وعلى دبابات لها".

وتمكنت جبهة النصرة من طرد جبهة ثوار سوريا من معقلها بعد نحو ستة ايام من المعارك الدامية بين الطرفين في المنطقة نجح خلالها التنظيم المتطرف بداية من انتزاع السيطرة على سبع قرى وبلدات في جبل الزاوية شرق ادلب.

ولم يعرف السبب الرئيسي لهذه المواجهات التي بدأت في 26 اكتوبر واستمرت يومين، قبل ان يتم التوصل ليل الخميس الجمعة الى اتفاق على نشر "قوة صلح" مؤلفة من 15 فصيلاً مقاتلا بينها فصائل اسلامية في جبل الزاوية. إلا ان تجدد الاشتباكات سبق انتشار القوة.

ويعرف مقاتلو "جبهة ثوار سوريا" بتأييدهم لسوريا علمانية وديموقراطية وانتقادهم للكتائب الاسلامية.

وكان ناشطون نشروا على موقع "يوتيوب" الجمعة شريط فيديو قالوا انه لقائد "جبهة ثوار سوريا" جمال معروف في جبل الزاوية، وهو يسير بين مقاتلين آخرين ويهاجم جبهة النصرة. واشار معروف الى ان جبل الزاوية "تحرر" في 2011 حتى قبل نشأة جبهة النصرة.

ومما قاله معروف ايضا في الشريط "جبل الزاوية حرر كل القرى من عصابات بشار الاسد ومن عصابات (زعيم تنظيم الدولة الاسلامية ابوبكر البغدادي)، وان شاء الله سنحرره من عصابات جبهة الكسرة، جبهة النكسة"، متهما الجبهة بمساندة نظام الرئيس بشار الاسد.

وكانت كل هذه الفصائل تقاتل جنبا الى جنب في بداية النزاع العسكري ضد النظام. وكان ريف ادلب المنطقة الاولى التي تمكن مقاتلو المعارضة من اخراج قوات النظام منها في الاشهر الاولى للحرب.

وحصلت جولة اولى من المعارك بين جبهة النصرة ومقاتلي عدد من الكتائب في يوليو، لكنها ما لبثت ان هدأت.

1