جديد السيارات: فولفو تطلق موديلا رياضيا من سيارتها في 60

شركة مازيراتي تعلن عن تدعيم برنامج دفع أيقونتها ليفانتي جي.تي.أس، التي تنتمي لفئة الموديلات الرياضية متعددة الأغراض (أس.يو.في)، بمحرك جديد.
الأربعاء 2018/07/25
ملامح شرسة

أطلقت شركة فولفو السويدية الشهيرة الموديل الرياضي آر-ديزيان من سياراتها في 60 الكومبي بملامح شرسة تخطف الأنظار.

ويتوفر خط التجهيزات الجديد لجميع المحركات الثلاثة الحالية، والذي يقدم للسيارة البالغ سعرها حوالي 45 ألف يورو شبكة مبرد خاصة، وعتبات أمامية وخلفية خاصة.

وساعدت مجموعة التعليق الرياضية على خفض الخلوص الأرضي للسيارة التي تنتمي للفئة المتوسطة العليا بمقدار 15 ملم، فضلا عن الجنوط الخفيفة قياس 18 بوصة.

وتتميز المقصورة الداخلية للموديل الرياضي من خلال المقود الرياضي المكسو بالجلد والدواسات الرياضية.

وتغطي محركات البنزين والديزل المتوفرة للسيارة نطاق قوة يمتد بين 150 حصانا و310 أحصنة. وفي وقت لاحق سيتم تقديم نسختي دفع هجين بقوة 340 حصانا أو 390 حصانا.

وتنطلق السيارة مع المحركات التقليدية بسرعة قصوى تتراوح بين 205 و250 كلم/س، مع معدل استهلاك يتراوح بين 4.4 لتر/100 كلم من الديزل و7.2 لتر/100 كلم من البنزين.

وتتمتع السيارة الجديدة بباقة موسعة من تجهيزات السلامة، منها مساعد الكبح الذكي ومساعد الحفاظ على حارة السير.

ومقابل تكلفة إضافية، توفر فولفو للسيارة الجديدة نظام بيلوت-أسيست، والذي يتيح إمكانية قيادة السيارة بطريقة آلية تقريبا حتى سرعة 130 كلم/س تقريبا.

مازيراتي تزود ليفانتي جي.تي.أس بمحرك خارق

محرك قويّ
محرك قويّ

أعلنت شركة مازيراتي عن تدعيم برنامج دفع أيقونتها ليفانتي جي.تي.أس، التي تنتمي لفئة الموديلات الرياضية متعددة الأغراض (أس.يو.في)، بمحرك جديد.

ومنذ إطلاقها، تلاقي مازيراتي ليفانتي نجاحات باهرة خصوصا على مستوى المبيعات. ومن هنا كان لا بد للصانع الإيطالي العريق أن يحضر لإطلاق النسخة العالية الأداء من هذه الكروس أوفر.

ويعتمد الموديل الجديد على محرك تربو مزدوج ثماني الأسطوانات على شكل حرف V سعة 3.8 لتر وبقوة 550 حصانا/730 نيوتن متر لعزم الدوران الأقصى، وهو نفس المحرك الموجود في سيارات فيراري.

وبفضل هذه القوة الهائلة تتسارع السيارة الرياضية من الثبات إلى 100 كلم/س في غضون 4.2 ثانية فقط، في حين تقف سرعتها القصوى على أعتاب 292 كلم/س.

وبشكل قياسي تزدان السيارة بتجهيزات الجلد الطبيعي الفاخر بالمقصورة الداخلية، والدواسات الرياضية، ونظام صوتي فائق مع 14 سماعة تنتشر في أرجاء المقصورة.

ويتوفر للسيارة ضمن باقات التجهيز الاختياري كشافات أل.أي.دي-ماتريكس. كما حصلت السيارة على بعض التحسينات بمقبض ناقل الحركة، والرسومات الخاصة بنظام الملتيميديا، وألوان الطلاء الجديدة.

ولم تكشف مازيراتي بعد عن أسعار سيارتها ليفانتي جي.تي.أس الجديدة، ومن المتوقع أن تحظى باهتمام كبير من عشاق هذه الفئة من السيارات.

أوبل توسع برنامج أنظمة الدفع لموديلاتها إكس

باقة من التجهيزات الاختيارية
باقة من التجهيزات الاختيارية

وسعت شركة أوبل الألمانية برنامج أنظمة الدفع الخاص بموديلات إكس من خلال طرح مجموعة من المحركات الجديدة.

ويعتمد الموديل غراندلاند إكس على سواعد محرك ديزل تربو سعة 1.5 لتر وبقوة 130 حصانا، إلى جانب محرك الديزل سعة 2.0 لتر وبقوة 177 حصانا، والذي تتضافر جهوده مع ناقل حركة أوتوماتيكي من ثمان سرعات.

وإذا تحركت السيارة، التي تنتمي لفئة الموديلات الرياضية متعددة الأغراض، بهدوء فإن ناقل الحركة الأتوماتيكي ينتقل للسرعة الموالية بسلاسة، وخلال هذا الشهر ينضم لبرنامج أنظمة الدفع محرك بنزين آخر سعة 1.6 لتر وبقوة 180 حصانا.

وتشهد محركات كروسلاند إكس انضمام محرك البنزين ثلاثي الأسطوانات بتقنية الحقن المباشر سعة 1.2 لتر وبقوة 110 أو 130 حصانا.

وتتضافر جهود المحرك مع ناقل الحركة اليدوي سداسي السرعات، أما المحرك بقوة 110 حصان فإنه يعمل مع ناقل حركة أوتوماتيكي إلى جانب ناقل الحركة اليدوي.

ووفرت الشركة للسيارة باقة من التجهيزات الاختيارية مثل كشافات أل.أي.دي وشاشة هيد-آب والأنظمة المساعدة.

ويتوفر نظام الدفع الرباعي فقط بشكل اختياري للموديل موكا إكس، ويساعد نظام الجر المتوائم في غراندلاند إكس على المزيد من الالتصاق بالطريق في مواقف القيادة المختلفة.

دفع هجين معتدل لهيونداي توكسن

باقة موسعة من الأنظمة المساعدة
باقة موسعة من الأنظمة المساعدة

أعلنت هيونداي أن الموديل الجديد من سيارتها توكسن قد حصل على خدمات نظام هجين معتدل لتعزيز عملية التسارع وترشيد استهلاك الوقود.

وأوضحت الشركة الكورية الجنوبية أن المحرك الكهربائي بقوة 15 حصانا مع بطارية ليثيوم أيون يمثل أحد التجهيزات القياسية بالموديل الجديد، والذي يظهر في الأسواق خلال الشهر الجاري.

ويعزز المحرك من عملية التسارع كما يطيل طور مراحل التشغيل/الإيقاف ويستعيد المزيد من الطاقة، ما يخفض الاستهلاك بنسبة 7 بالمئة.

وبفضل هذا النظام الجديد يعمل المحرك سعة 2.0 لتر على تسارع السيارة، التي تنتمي لفئة الموديلات الرياضية متعددة الأغراض (أس.يو.في)، من الثبات إلى 100 كلم/س في غضون 9.9 ثوان، فضلا عن الوصول إلى السرعة القصوى 201 كلم/س.

وتقدم الشركة محرك ديزل جديدا سعة 1.6 لتر وبقوة 116 حصانا أو بقوة 136 حصانا، بالإضافة إلى محرك البنزين المعروف سعة 1.6 لتر بقوة 132 حصانا أو 177 حصانا.

وتتميز السيارة من خلال شبكة المبرد الجديدة بالمظهر المتدرج والتصميم الجديد للكشافات.

وطالت أعمال التحديث المقصورة الداخلية، إذ بدت قُمرة القيادة بها أكثر حداثة مع شاشة لمسية لنظام الملتيميديا. ودعمت هيونداي السيارة بباقة موسعة من الأنظمة المساعدة.

17