جماعة الإخوان ترفع سلاح النقابات في وجه الحكومة الأردنية

الخميس 2014/08/28
الإخوان ضد المصلحة الوطنية

عمّان - تتجه العلاقة بين الحكومة الأردنية وجماعة الإخوان المسلمين نحو مزيد من التأزيم في ظل إصرار نقابة المعلمين التي تسيطر عليها الجماعة على مواصلة إضرابها تزامنا مع العودة المدرسية.

ودخل الإضراب أسبوعه الثاني، وسط تصاعد الأزمة بين النقابة ووزير التربية والتعليم محمد ذنيبات الذي اتهم ضمنيا جماعة الإخوان بالوقوف خلفه، ملمحا إلى إمكانية قطع الرواتب عن المضربين.

وتتمحور مطالب المضربين حول الترفيع في المنح وفي الرواتب، يأتي ذلك في وقت يواجه فيها الأردن أعباء اقتصادية كبرى، وصفها العاهل الأردني عبدالله الثاني بـ”التحدّي الأكبر” للمملكة.

وأوضح ذنيبات خلال اجتماعه بلجنة نيابية “لن أدفع رواتب للبدلاء ورواتب للمعلمين” الحاليين المضربين، مؤكدا وجود أطراف تحرض باتجاه مواصلة الإضراب.

وحول كيفية التعامل مع الوضع قال الوزير “نتجه لإعلان يوم الأحد المقبل يوم دوام رسمي، وسنطلب من الأهالي إرسال أبنائهم إلى المدارس، وسيعتبر غياب الطالب غيابا رسميا".

محمد ذنيبات: التوجيهات نحو الإضراب قرار مبيت لا رجعة عنه

وكان الذنيبات تساءل في تصريحات سابقة “هل يوجد مفاوضون يعرضون ستة مطالب، ثم يقولون لا نوافق إلا عليها جميعا، وهل في ترك الطلبة بالشارع مصلحة وطنية، ثم كيف تنادي النقابة بالإضراب وتناشد الناس عدم إرسال أبنائهم للمدارس؟”، مؤكدا أن “التوجيهات نحو الإضراب قرار مبيّت لا رجعة عنه”. من جانبه اعتبر الناطق الرسمي باسم الحكومة محمد المومني “أن القانون هو الفيصل بالتعامل مع إضراب المعلمين".

كما قال المومني إن القانون هو الفيصل أيضا في تعامل الدولة مع أي مواطن أو حزب أو جماعة ومنها جماعة الإخوان المسلمين سواء كان بالتصريحات أو الأعمال التي تصدر عنهم، مطالبا الجماعة تحديدا بترشيد الخطاب السياسي والتفاعل مع القضايا الوطنية المطروحة بما يتواءم والمصلحة الوطنية العليا.

ويتوقع المتابعون أن عملية شدّ الحبل بين النقابة التي تسيطر جماعة الإخوان على هيئتها وبين الحكومة ستطول مدتها خاصة وأن قيادة الجماعة تسعى إلى توجيه دفة الأزمة التي تعيشها باتجاه الحكومة.

وتشهد الجماعة منذ أشهر حالة انقسام وتشرذم عززها إقصاء أحد القياديين المحسوبين عن “الحمائم” سالم الفلاحات عن الأمانة العامة لحزب جبهة العمل الإسلامي الجناح السياسي للتنظيم، وتنصيب محمد الزيود المحسوب على الشق المتشدد مكانه.

4