جمال فرنسا في خدمة السياحة التونسية

الخميس 2014/02/27
ديوان السياحة يروج لتونس "بلد الأمن والأمان"

تونس – وصلت 7 ملكات جمال من فرنسا إلى تونس في زيارة تستغرق نحو أسبوع ضمن إطار برنامج وضعه الديوان التونسي للسياحة (مؤسسة حكومية) للترويج للسوق السياحية التونسية في أوروبا.

ويرافق ملكات جمال فرنسا خلال هذه الزيارة، فريق إعلامي لتغطية تحركاتهن التي ستشمل العديد من المناطق السياحية التونسية، وذلك بهدف نقل صورة أخرى عن تونس التي تضررت صورتها السياحية بشكل لافت في الإعلام الغربي بعد وصول الإسلاميين إلى الحكم عقب سقوط نظام بن علي في 14 يناير 2011.

وستزور ملكات جمال فرنسا هذا الأسبوع أجمل المناطق السياحية في البلاد، منها “قرطاج”، و”سيدي بوسعيد”، و”قمرت”، بالضاحية الشمالية لتونس العاصمة، على أن يزرن بعد ذلك مدن “الحمامات”، و”نابل” و”سوسة”، و”الجم”، والقيروان”، وذلك قبل مغادرتهن البلاد في 2 مارس المقبل.

ويهدف الديوان التونسي للسياحة الذي يُنظم هذه الزيارة إلى الترويج للسوق السياحية التونسية من خلال إظهار أن تونس تبقى بلد “الأمن والأمان”، وذلك على عكس ما تنشره وسائل الإعلام الأجنبية التي عادة ما تُركز على أعمال العنف في البلاد، وتفشي ظاهرة الإرهاب التي باتت تؤرق الجميع.

24