#جمهورية_العراق ترند على تويتر ردا على الصميدعي

"مفتي السنة" في العراق مهدي الصميدعي لاقى "إهانات" من العراقيين بسبب استغلال منصبه من أجل تنفيذ أجندات سياسية ترتبط معظمها بإيران.
الجمعة 2019/02/08
من ينقذ العراق من تجار الدين

آخر تصريحات "مفتي السنة" في العراق مهدي الصميدعي اقترح فيها إطلاق تسمية "الجمهورية الإسلامية العراقية" على العراق تثير جدلا واسعا.

بغداد- تصدر هاشتاغ #جمهورية_العراق الترند العراقي على تويتر ردا على تصريحات لما يسمى “مفتي السنة” في العراق مهدي الصميدعي، الاربعاء، قال فيها إن العالم تشرف باسم إيران “الجمهورية الإسلامية”، معربا عن أمله في أن يسمى العراق بـ”الجمهورية الإسلامية العراقية”.

ومفتي الجمهورية أو مفتي الديار، منصب فقهي يعنى بالأمور الدينية لعامة الناس، يتم استغلاله حاليا من أجل تنفيذ أجندات سياسية ترتبط معظمها بإيران.

ومنذ فترة، انتشرت صورة على موقع دار الإفتاء يظهر فيها قاسم سليماني قائد فيلق القدس الإيراني وهو يقدم سيفا للصميدعي. وبحسب المراقبين فإن ذلك التصرف يدل على أن الصميدعي سيكون إحدى أبرز أوراق النفوذ الإيرانية في المجتمع السُني.

ويعتبر الصميدعي من أكثر رجال الدين السنة قربا إلى إيران ويحمل لواء الدفاع عن توجهاتها السياسية وسبق أن زارها أكثر من مرة. وتداول مغردون صورا له على نطاق واسع مع شخصيات إيرانية متنفذة.

ويعرف الصميدعي بفتاواه المثيرة للجدل كان آخرها تحريمه الاحتفال برأس السنة ولا التهنئة لها ولا المشاركة فيها، وذلك في معرض تعليقه على إعلان الحكومة العراقية يوم 25 ديسمبر من كل عام عطلة رسمية بمناسبة عيد ميلاد السيد المسيح. ولاقى الصميدعي “إهانات” من العراقيين الذين تساءلوا عمن نصبه مفتيا عليهم. وقالت مغردة:

ZzRita@

الله يعين العراق على بعض أهله.

وفي نفس السياق كتب آخر:

AlshimmariA@

من الذي نصب هذا العار كمفت لأهل السنة في العراق؟ هذا الشخص عليه علامات استفهام كثيرة ومشكوك فيه من نواح عديدة.

واقترح عليه مغرد:

abo_waleed2013 Plus@

عجيب والله من شخص للأسف يمثل السنه (ليش ما يسميها جمهورية العراق الخمينية) هذا لا يمثل إلا نفسه _ العراق بلد عربي.

وكتب متفاعل:

AM2012N@

أصلا أهل السنة ما معترفين بيه على أي أساس صار مفتيا.. هذا ربيب قاسم سليماني الإرهابي.

وقال مغرد:

abdulla_alane@

الإعلام لا يظل يطبل بقول مفتي أهل السنة! أولا أي سنة تتكلمون عنهم؟ ثانيا من الذي نصّبه وفوضه بهذا المنصب؟ ثالثا والأهم هل السنة يعترفون به؟ تجارة الدين تجارة مربحة دون خسائر.

وشبهه آخر:

AlDulaimi1987@

هذا مثل غراب البين.. ضيع المشيتين _خسر السنة.. خلاهم لا يحترمونه ولا يعترفون به ولا يشترونه بفلس، وإيران عمرها ما راح تحترمه ولا تعطيه قيمة وراح يبقى بنظرها مجرد أداة.

وتفاعل مغرد:

S_armad@

بحياتي لم أر مثل هذا الانبطاح.

19