جنوب السودان: بدء مفاوضات وقف إطلاق النار

الجمعة 2014/01/03
مقتل أكثر من 1000 شخص خلال النزاع بين القوات الحكومية والمتمردين

اديس ابابا ـ بدأت الأطراف المتنازعة في جنوب السودان مفاوضات الجمعة في اديس ابابا بهدف التوصل الى اتفاق لوقف اطلاق النار ينهي حوالى ثلاثة اسابيع من النزاع كما اعلنت وزارة الخارجية الاثيوبية رغم ان المحادثات المباشرة لم تبدأ بعد.

وقالت الوزارة في بيان ان "المفاوضات بدأت" مضيفة ان الهيئة الحكومية للتنمية لدول شرق إفريقيا (ايغاد) "ملتزمة بتقديم الدعم بكل الوسائل الممكنة".

ويلتقي الطرفان مع مبعوثين خاصين من دول اقليمية فيما اشارت مصادر الى ان الطرفين قد لا يلتقيا مباشرة قبل السبت على اقل تقدير.

وبدأ الوفدان المشاركان في المفاوضات من الحكومة والمتمردين يصلان الاربعاء الى فندق فخم في العاصمة الاثيوبية اديس ابابا لكن بدء المفاوضات ارجىء الى حين وصول كل الاعضاء.

وقالت الوزارة الاثيوبية ان "كل اعضاء الوفدين المفاوضين من الحكومة والمعارضة في جنوب السودان قد وصلوا".

وكان المتمردون سيطروا الثلاثاء على عاصمة ولاية جونقلي الواقعة على مسافة 200 كلم فقط شمال عاصمة جنوب السودان وانتقلت السيطرة على المدينة ثلاث مرات من فريق الى اخر منذ بدء المعارك في منتصف ديسمبر.

وكثفت وكالات المساعدة الانسانية التحذيرات من تفاقم الازمة بالنسبة للمدنيين.

كما أمرت السفارة الأميركية في جوبا بإجلاء مزيد من عامليها من جنوب السودان حيث سقط أكثر من 1000 قتيل خلال قتال مستمر منذ ثلاثة أسابيع بين القوات الحكومية والمتمردين.

وجاء في رسالة عاجلة للمواطنين الأميركيين على موقع السفارة على الإنترنت أنه تقرر اتخاذ هذه الخطوة نظرا للوضع الأمني المتدهور. وذكرت الرسالة أن وزارة الخارجية الأميركية رتبت رحلة جوية الجمعة.

وقالت السفيرة سوزان بيدج لرويترز "لن نوقف أعمالنا وإنما نقلل وجودنا لأدنى حد ممكن".

والاقتتال مستمر في جنوب السودان حتى مع وصول مفاوضين من الجانبين إلى إثيوبيا لإجراء محادثات تركز في المقام الأول على وقف القتال.

واتفقت حكومة جوبا والمتمردون من حيث المبدأ على وقف القتال لكن لم تبدر إشارة من أي طرف عن موعد حدوث هذا.

1