جهود تونسية للإفراج عن محتجزين في إيطاليا

السلطات التونسية تتدخل من أجل الوساطة في الإفراج عن طاقم سفينة محتجز من قبل إيطاليا.
السبت 2018/09/08
مساع تونسية

تونس - تبذل السلطات التونسية جهودا للإفراج عن طاقم سفينة محتجز في إيطاليا بتهمة تسهيل محاولة هجرة غير شرعية.

والتقى محمد بن صوف مساعد رئيس مجلس النواب التونسي ورئيس مجموعة الصداقة التونسية الإيطالية لورنزو فانارا سفير إيطاليا بتونس بمقر سفارة الجمهورية الإيطالية بتونس وذلك بحضور النائب عماد أولاد جبريل عن دائرة المهدية.

وأكد بن صوف للسفير الإيطالي أن غرض السفينة إنساني بالأساس وقد تحركت بهدف إنقاذ مجموعة من المهاجرين غير النظاميين وبأن هذا المركب سبق وأنقذ عشرات الضحايا داخل البحر.

وبدوره أكد كاتب الدولة للهجرة عادل الجربوعي أن السلطات التونسية تتابع الموضوع عن كثب وسخرت محامية للدفاع عن المحتجزين وكذلك تكليف قنصل تونس بزيارة المحتجزين والاطمئنان عليهم.

ونفذ بضع مئات من المحتجين وقفة احتجاجية أمام مقر السفارة الإيطالية بتونس الخميس للمطالبة بالإفراج عن بحارة محتجزين في صقلية ومعرفة مصير مهاجرين غير شرعيين.

وتأتي الوقفة بعد نحو أسبوع من احتجاز السلطات الإيطالية لستة بحارة كانوا على مركب صيد بتهمة المساعدة في تهريب مهاجرين كانوا تائهين في عرض البحر، إلى السواحل الإيطالية.

ورفع المحتجون صور الموقوفين ولافتات تطالب بالإفراج الفوري عن أبنائهم، وردد محتج عبر مكبر صوت “لن نعود قبل الإفراج عن أبنائنا”.

وكانت الوكالة الأوروبية لمراقبة الحدود “فرونتكس” قد أفادت السبت الماضي بأن إحدى طائراتها رصدت في البحر المتوسط قاربا يقل 14 مهاجرا غير شرعي
انطلقوا من سواحل تونس باتجاه السواحل الإيطالية ومن ثم تولى مركب صيد كبير سحبهم.

ونشرت الوكالة فيديو يوثق عملية سحب قارب المهاجرين من قبل مركب الصيد.

4