جوانب خفية من أدب عباس محمود العقاد

الاثنين 2014/06/30
إصدارات جديدة عن العقاد بمناسبة مرور 125 عاما على ميلاده

القاهرة- صدرت حديثا عن دار الكتب والوثائق القومية، بالقاهرة، مجموعة من الكتب عن الأديب الراحل عباس محمود العقاد، وذلك بمناسبة مرور مئة وخمسة وعشرين عاما على ميلاده.

وتتضمن هذه المجموعة كتابا بعنوان “نشرة ببليوجرافية بآثاره الفكرية” لعبدالستار عبدالحق الحلوجي، ويتناول ببليوجرافيا لكل ما قدمه العقاد من أعمال أدبية وفكرية وثقافية ونقدية.

كما صدر كتاب ثان بعنوان “العقاد الذي لا يعرفه كثيرون” لمحمد فتحي فرج، ويتناول الكتاب بعضا من الملامح والقسمات والسمات الشخصية للعقاد التي لا يكاد يعرفها الكثيرون.

وصدر كتاب ثالث بعنوان “تراث عباس محمود العقاد (المقالات الصحفية)”، الجزء الأول (الكتابات الأولى 1907-1918)، إشراف ودراسة محمد صابر عرب، جمع وتحرير عبدالمنعم محمد سعيد، ويتناول المقالات التي صدرت عن عباس محمود العقاد في الفترة (1907- 1918).

وعباس محمود العقاد (1889 /1964)، أديب ومفكر وصحفي وشاعر مصري. أصدرت دار الهلال للعقاد أول كتبه “الخلاصة اليومية” (1912) و”الشذور والإنسان الثاني” (1913) و”ساعات بين الكتب” (1914).
14