جيرا اليابانية تفضّ شراكتها مع قطر في مشروع للغاز

قطر تواجه منافسة متزايدة من كبار منتجي الغاز المسال في العالم.
الجمعة 2021/11/26
الإمدادات لا يمكن أن تصل السوق دون مراقبة

طوكيو - أعلنت جيرا أكبر شركة لتوليد الكهرباء في اليابان الخميس أنها ستفضّ شراكتها مع قطر في مشروع طويل الأمد للغاز بسبب التغييرات، التي باتت السمة الطاغية على السوق.

وقال ساتوشي أونودا الرئيس التنفيذي للشركة اليابانية، إن جيرا “لن تجدد عقودها طويلة الأمد في مشروع قطر غاز 1 للغاز الطبيعي المسال”، والتي ينقضي أجلها في الشهر المقبل.

وأضاف خلال مؤتمر صحافي عقد في طوكيو إنه “بات من الصعب علينا الاستمرار في العقود الكبيرة طويلة الأمد، نظرا لتطورات سوق الغاز الطبيعي المسال العالمية والاتجاه العالمي لإزالة الكربون وتحرير أسواق الكهرباء والغاز المحلية”.

وتستورد جيرا، وهي مشروع مشترك للوقود وتوليد الكهرباء بين شركة طوكيو القابضة للكهرباء وشركة تشوبو للطاقة الكهربائية، حوالي 5.5 مليون طن سنويا من المشروع عبر عقود طويلة الأمد تشمل اتفاقا مدته 25 عاما أبرمته تشوبو وقطر غاز في العام 1997.

ساتوشي أونودا: تطورات سوق الغاز تعيق استمرارنا في العقود طويلة الأمد

وطيلة فترة العقد المبرم منذ ذلك التاريخ كانت الشركة، التي تعتبر أحد أكبر مشتري الغاز الطبيعي المسال في العالم والتي اشترت نحو 30 مليون طن في السنة المالية المنتهية في مارس الماضي، تستورد قرابة 20 في المئة من إجمالي واردات الغاز الطبيعي من مشروع قطر غاز 1.

وأكد أونودا أن جيرا تسعى إلى الحفاظ على علاقات جيدة مع الدوحة نظرا لاستمرار بعض العقود بمدد أخرى، فضلا عن أن البلد الخليجي، من الممكن أن يكون شريكا في أنواع من الوقود النظيف مثل الأمونيا والهيدروجين.

وتواجه قطر وهي إحدى كبار منتجي الغاز في العالم، منافسة متزايدة من تدفقات جديدة من الغاز الطبيعي المسال القادم من مصادر من بينها أستراليا وروسيا.

ويشجع ذلك المشترين للضغط من أجل الحصول على أسعار أرخص والمزيد من السيطرة عبر عقود أقصر أجلا وحقوق لتحويل أو إعادة بيع شحنات لا يرغبون فيها على سبيل المثال.

وتعتمد شركة قطر للطاقة التي غيرت اسمها قبل أسابيع من قطر للبترول، وتملك شركتي قطر غاز وراس غاز، على زبائن تقودهم جيرا، ولكن خطوة الشركة اليابانية ستفقدها حصة في السوق اليابانية.

ويرتبط البلدان بعلاقات واسعة في مجال الغاز، حيث تملك شركتـا ماروبيني وميتسوي حصة تقدر بنحو 7.5 في المئة لكل منهما في مشروع قطر غاز، كما تملك ميتسوي حصة تبلغ 1.5 في المئة في مشروع قطر غاز 3.

10